الرئيسية / العدد 363 / انطلاق فعاليات الموسم السادس لقرية صباح الأحمد التراثية

انطلاق فعاليات الموسم السادس لقرية صباح الأحمد التراثية

الجراح: «نبي نفرح» رسالة سمو الأمير لنجاح «الموروث الشعبي»

 

افتتح مهرجان الموروث الشعبي الخليجي السادس الذي يحظى برعاية أميرية سامية فعالياته بحضور رسمي وشعبي كبير، ومشاركة عدد كبير من الجهات العامة والخاصة من الكويت، إضافة إلى دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال نائب وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي الجراح، في تصريح للصحافيين عقب الافتتاح: إن المهرجان الذي يقام بمكرمة من سمو أمير البلاد، يأتي انطلاقا من حرص سموه على إتاحة المجال أمام أبناء الكويت والخليج العربي للتمتع بأجواء فعاليات المهرجان.  وأشاد بالعمل المميز لجميع العاملين في اللجنة المنظمة والجهات الحكومية والخاصة، الذي أدى إلى تطور كبير في القرية، وحقق رؤية سمو أمير البلاد بأن تكون هذه القرية معلما سياحيا تدخل البهجة والسرور على نفوس أهل الكويت والخليج، لافتا إلى المشاركة الخليجية الرسمية والشعبية المميزة، التي تمثلت بإقامة متاحف تراثية خليجية تفتتح في يناير المقبل.

وذكر أن هذه المشاركة تجسد وحدة الصف والتلاحم بين أبناء دول مجلس التعاون الخليجي، معربا عن تمنياته بالتوفيق لجميع المشاركين في مختلف المسابقات، وأن يتمتع الجمهور بالفعاليات المتنوعة للموروث الشعبي

وقال المستشار بالديوان الأميري المشرف العام لقرية الشيخ صباح الأحمد التراثية محمد ضيف الله شرار أن القرية التراثية ما كان لها أن توجد في قلب الصحراء لولا توفيق الله سبحانه وتعالى، وتوجيهات سمو الأمير، وإصرار القائمين عليها بإنجاحها بدعم الرعاة والمساندين من الكويت، ودول مجلس التعاون الخليجي

وأثنى شرار بالشكر والعرفان إلى كل من ساهم وساعد في إنجاح فعاليات هذه القرية، وأخص بذلك دول مجلس التعاون الخليجي التي أقامت الأجنحة المتميزة وقدمت العطاء المتميز، وكذلك إلى الرعاة الرسميين والشعبين المشاركين بجهدهم من فنانين وحرفيين وبائعين وعاملين وزوار وزائرين، فهم حجر الزاوية والركن المتميز لهذا النجاح.

من جانبه، قال نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة لقرية الشيخ صباح للموروث الشعبي، رئيس لجنة التحكيم الشيخ صباح فهد الناصر الصباح، يسعدنا افتتاح القرية بحضور نائب وزير الديوان الأميري الشيخ علي الجراح، وكذلك افتتاح المعارض الفنية المختصة بالموروث الشعبي، مشيرا لافتتاح المعارض بمشاركة دول مجلس التعاون الخليجي في يناير ، وهنأ محبي التراث بهذا الصرح، مؤكدا أننا وعدناهم بتطويرها وأوفينا بوعدنا من خلال الكثير من المنشآت الجديدة التي أضيفت للقرية هذا العام، ومنها المتاحف الوطنية والفنادق وقصر نايف وساحة الصفاة وبحيرة ومطاعم متعددة، وأكد أن المهرجان سيشمل العديد من المسابقات والأنشطة المعنية بالموروث الشعبي.

وقال  صباح الفهد ان منافسات مسابقات الطيور بأنواعها التي انطلقت قبل ايام تميزت بكثافة المشاركات وتجاوز عدد المسجلين فيها 4000 متسابق في مختلف مسابقات هذه الفئة التي تتنوع بين مسابقات الملواح (السرعة) والطلع على الحباري ومزايين الصقور لأنواع الحر والجير والجير شاهين.

وأضاف الشيخ صباح الفهد أن منافسات هذه الفئة مستمرة حتى نهاية شهر فبراير المقبل وتشمل أيضاً مسابقات (هدد الشياهين على حمام الزاجل) و (الحمام القلابي) وقد خصصت اللجنة المنظمة بعض المسابقات للكويتيين وأخرى مفتوحة للخليجيين.

عن Mohammad Al-Najjar

شاهد أيضاً

زيارة معرض هانوفر

قام وفد من جمعية المهندسين الزراعيين الكويتية الذي ضم  كل من : المهندس/ علي خالد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *