الرئيسية / الاقسام العلمية / بيئة / المها العربي ظبي الجزيرة العربية

المها العربي ظبي الجزيرة العربية

م. جاسم بوفتيناعداد المهندس الزراعي

جاسم بوفتين

 

 

عدد 356-357 يونيو- يوليو 2015

 

مقدمة :-

    إن للمها العربي  ( Oryx leucovyx ) قصة طويلة وممتعة وهامة، وهي من أروع القصص المأساوية ذات النهايات السعيدة،  فكان في الماضي يتجول في معظم المناطق الصحراوية في الجزيرة العربية، بما في ذلك بعض أكثر المناطق جفافاً ، وأراض ظلت مجهولة لقرون، وكان المها العربي في الماضي البعيد يحرك الوجدان ويلهم شعراء العصر الجاهلي فتجود قرائحهم بأعذب الشعر العربي وكيف ان الشعراء تغزلو بها , وكلما ذكرت العيون وسحرها , ذكروا في مقابل ذلك بيت ابن الجهم :-  

               عيون المها بين الرصافة والجسرالمها العربي

                                           جلبن الهوى من حيث أدري ولا أدري.

ويستدلون به على الرقة والعذوبة وتأثير البيئة على الشاعر ,  ودائما يتم تشبيه عيون المرأة الجميلة بعيون المها , ويصف أمير الشعراء أحمد شوقي المها بيبيت غزلي رائع حيث يقول  :-

                 

                     قف تمهل وخذ قلبي أماناً 

                                                   من عيون المها  وراء السواد .

  حيث ان المها العربي ليس حيواناً من حيوانات البرية، إنما هو ملهم لخطاب ثقافي عربي وحضاري، ولكن هذا الحيوان الذي يختال في مشيته ويُجمل بصورته بيئته، بدأ ينقرض في بداية السبعينيات الميلادية من القرن الماضي، وهكذا فإن قصة ماضي المها العربي في الجزيرة العربية طويلة.

  فبعد أن كانت تتواجد المها العربية بأعداد كبيرة في شبه الجزيرة العربية أصبحت الآن نادرة الوجود , لذا تضافرت جهود دول المنطقة والمنظمات الدولية والمتحمسين والمخلصين والغيورين على هذا الحيوان للحفاظ على ما تبقى منه.

ولا أعتقد ان جيلنا اليوم يعرف هذا الحيوان الرشيق وتاريخه الحافل , وكل من يسمع اسم المها العربي يتخيل انه نوع من انواع الغزلان الصغيرة , والتي يستحيل ان تتواجد في صحارينا .

صحراء الكويت اصبحت جرداء موحشة بسبب التخريب المتعمد من السيارات الحديثة والصيد الطائش باحدث الوسائل  والرعي الجائر والمخيمات الشتوية، حيث لم يتبقى الا بعض النباتات والحيوانات المعدودة , وسوف لن يراها ابنائنا اذا استمر هذا الجهل البيئي .

اعتقد عندما تسأل الاجيال القادمة عن الضب والجربوع سوف يقولون ماهذه الحيوانات ؟ مثلما نقول الآن باستغراب ما هو المها العربي ؟؟؟

    ومن خلال هذا الملف نتعرف عن المها العربي , من حيث جنسه وكيفيه انقراضه , وكيفية عودته للظهور , وسلوكه والتحورات التى تجعله يتأقلم مع معيشة الصحراء .

 المها في العالم :-

حيوان المها من جنس البقر الوحشي (Wild Bovidae) , تحت عائلة ( Hippotraginae ) الذي يماثل الحصان في التكوين الجسماني ، وتسمى المها في اللغات الأجنبية عند الإغريق والرومان (أوريكس) وتعني في اللغة القديمة (المعول) أو الفأس ذات الرأس المدببة. وهذه التسمية لها علاقة بشكل القرون الطويلة، ، وعلى الرغم من وجود ثلاثة أنواع فقط للمها من حيث الجنس إلا أن المها ينقسم إلى خمسة أنواع من حيث الشكل .

وينقسم المها الموجود في جنوب وشرق أفريقيا إلى ثلاثة أنواع فرعية وهي كما يلي :-

  • النوع الأول – مها شرق وجنوب إفريقيا ( يوجد منها 3 انواع يمكنها ان تتزاوج مع بعضها ) .
    • أ‌- المها الإفريقي ( الغزال )  Oryx gazella gazella – ( Oryx Gemsbok ) الذي يستوطن صحراء كلهاري في جنوب القارة الأفريقية  .
    • ب‌- مها البيسا Oryx gazella beisa ( Beisa Oryx ) الذي يتواجد في المناطق القاحلة من الصومال وشرق أفريقيا حيث غابات السافانا بالقرب من مناطق تواجد المها ذو الأذنين المتهدبة (كالوتيز) .
    • ت‌- المها ذو الأذنين المتهدبة – كالوتيز Oryx gazella callotis ( Fringed Eared Oryx ) الذي يجوب المراعي التي يفصلها نهر تانا بكينيا , وتتميز بشكل الاذن الافقي مع وجود شعر بنهاية الاذن .

2- النوع الثاني – مها صحراء شمال إفريقيا

المها ذو القرن المعقوف Oryx dammah  ( Scimitar Oryx ) الذي كان يجوب الصحراء الأفريقية في يوما من الأيام ، يعتبر من الحيوانات البرية المنقرضة في وقتنا الراهن .

3- النوع الثالث – مها الجزيرة العربية

المها العربي أو المها الأبيض Oryx leucoryx ( Arabian oryx ) وموطنها منطقة شبه الجزيرة العربية.

تعرف المها بقدرتها على العيش في المناطق الحارة والجافة من غير ماء لعدة شهور إن لم تكن سنوات ، ويؤكد على ذلك التوزيع الجغرافي لمناطق تواجد المها بالصحراء الأفريقية وصحراء كلهارى وشرق أفريقيا ومنطقة شبه الجزيرة العربية ، حيث يكون وجود المياه نادرا جدا ، وهو الشيء الذي يؤكد على أن شرب المياه يعد نادرا جدا من قبل المها ، لكن على الرغم من ذلك فان معظم أنواع المها قد تشرب المياه عندما تقدم إليها ، ومثال لذلك أن ذكر المها المولود في البرية العمانية يتناول المياه فقط بعد هطول الأمطار ، حيث تؤكد معظم الأبحاث على أن حاجة المها للمياه ضئيلة جدا مقارنة بحاجة الابل, وأمها لها القدرة على اكتشاف المطر من مسافات بعيدة .

يرتبط حجم وشكل المها في معظم الأحيان بمدى جفاف المراعي التي يعيش فيها ، ويعتبر المها الأفريقي (الغزال) من اكبر أنواع المها حجما حيث يبلغ وزنه أكثر من 200 كيلوجرام بينما يبلغ وزن ذكر المها العربي البالغ حوالي 100 كيلوجرام فقط ، ويكون لون المها الأفريقي مائلا للأسود بينما يكون لون المها العربي هو الابيض.

المها العربي    Arabian oryx

 المها العربي

الاسم العلمي  Oryx leucoryx

النشـــــــأة

نظرية انفصال القارات

 ما بين عامي 1915 و عام 1929 افترض العالم الفريد فاجنر  ALFRED WEGENER   إن كل قارات اليوم كانت يوماً قارة كبيرة تسمى بانجيا  pangea    بدأت البانجبا في الانقسام بينما انفصلت قارات أفريقيا واستراليا و القارة الجنوبية وشبه القارة الهندية مبتعدة كل واحده عن الأخرى  بينما انفصلت قارة أمريكا الجنوبية عن قارة أفريقيا  وآخر القارات المنفصلة كانت أمريكا الشمالية و جرينلاند من شمال أوروبا .

ان المها العربي عبارة عن ظبي كبير الحجم طاف عبر شبه الجزيرة العربية قادماً من القارة الإفريقية في وقت كانت كلتا اليابستين ما تزلان على اتصال كما في المخطط التالي :-

 المها العربي

الموطن الحالي :-

 ويستوطن المها العربي المناطق الصحراوية والشبة صحراوية كالتلال الرملية والسهول الصخرية والأودية الجافة ، وتعد مناطق تواجد المها العربي من أكثر المناطق جفافا وحرارة مقارنة بمناطق المها الأخرى بالعالم ، حيث يبلغ معدل الأمطار السنوية اقل من 50 مليمتر في معظم المناطق الداخلية بشبه الجزيرة العربية وربما تمر على المنطقة العديد من السنوات المتعاقبة بلا امطار. حاليا يعيش المها العربي بالاسر ( حدائق الحيوان – المنتزهات  – القصور ) او طليقة في محميات دول الخليج العربي .

اللون

لون المها العربي يكون في معظم الأحيان ابيض حيث تكون الخطوط المميزة للمها بالخصر غير واضحة ، أما الأطراف السفلية للمها فتكون بنية اللون أو سوداء فيما عدا أنواع المها ذات اللون الأبيض الكامل ، يتميز وجه المها بالبقع الزرقاء وفي بعض الأحيان تكون هنالك بعض الخطوط أسفل الرقبة أعلى الساقين الأماميتين ، وتكون البقع الصيفية التي يتميز بها المها خفيفة جدا وفي بعض الأحيان منعدمة تماما , وتسمى بالوضيحي لكونها واضحة الرؤية، حيث لونها أبيض قريب من الفضة في لمعانه ، أما صغار المها فتكون ذات شعر بني رملي عند الولادة يساعدها على التخفي من الأعداء، وتبدأ العلامات المميزة بالظهور كما يأخذ لونه بالتحول تدريجياً نحو البياض عند التقدم في العمر حتى يقارب عشر شهور .

 

الوزن

تزن أنثى المها ( 80 – 100 ) كيلوجرام ويزن الذكر حوالي 90 كيلوجرام وفي بعض الأحيان يصل وزن الذكر إلى ( 90 – 120 ) كيلوجرام أما الأنواع الأفريقية فيتراوح وزنها ما بين ( 100 – 200 ) كيلوجرام , شكل الذكور والإناث متقارب جدا في معظم الأحوال أما الفرق الوحيد هو أن وزن ذكر المها البالغ يفوق الأنثى بحوالي 10% .

المها العربي

الوصف

طول الجسم من 140 – 180 سم، وارتفاع الكتف من 90 – 120سم، وطول الذنب من  19- 25 سم، وله قرنان طويلان، بهما حلقات قرنية من القاعدة حتى الثلث الثاني، بهما انحناء طفيف إلى الخلف وطول القرنان من 70 – 75سم. إنّ قرونَ الإناث أطول وأنحف عادة مِنْ قرونِ الذكورِ. والمها من الحيوانات الحذرة  تدافع عن نفسها بتخفيض رؤسها لتبرز قرونها الحادة الى الامام .

معيشة المها

يفضل حيوان المها العيش في السهول المفروشة بالحصباء وقرب الوديان عند حافة الكثبان الرملية حيث يتوفر فيء الأشجار بوفرة، و هو حيوان اجتماعي يتجول على شكل قطعان صغيرة تتكون من 10 إلى 15 حيوان تقودها أنثى مسيطرة. و تشمل ذكر بالغ مهيمن وحيد , وتوجد الذكور عادة بشكل منفرد , حيث يؤسس الذكر قطيعة الخاص بواسطة قتاله مع ذكر المجموعة السابق , وبنهاية المعركة يحصل الفائز على اناث المهزوم . وفي أوقات الجفاف تبحث المها عن المياه في الأخاديد حيث ترشح المياه من الجبال، وإن تعرضت للإزعاج فإنها تنسحب إلى الكثبان الرملية المقفرة والقاحلة ذات اللون الأحمر الداكن والفضي.  

متوسط العمر

في المراعي الجيدة يبلغ متوسط عمر المها 20 عاما وفي أوقات الجفاف يقل متوسط عمر المها.

التكاثر

تبلغ أنثى المها عندما يكون عمرها حوالي 12 شهرا ، أما ذكر المها يصل إلى مرحلة البلوغ عندما يكون عمره عامين ، لكن بوجود المنافسة مع الذكور الآخرين ربما لا يبدأ التزاوج إلا بعد أن يبلغ ثلاثة أعوام دورة الشبق عن أنثى المها تتراوح ما بين 25 – 32 يوماً وفترة الحمل 255-273 يوماً، وعادةً ما تلد الاناث مولوداً واحداً، وتندر ولادة التوائم. ولا يوجد موسم محدد للتزاوج., وتفطم العجول بسن 4-5 شهور وتلد أنثى المها في أي شهر من العام ولكن في معظم الحالات تقوم الأنثى بالولادة في أشهر الشتاء في الفترة من ديسمبر إلى أبريل وذلك بسبب هطول الأمطار في فترة الشتاء التي توفر المرعي الجيد الذي يؤثر بدوره على حدوث الحمل. ، وباستطاعة المها أن تحمل مرة أخرى بعد 3 – 4 أيام من بعد الولادة ، تلد أنثي المها سنويا إذا توفرت مصادر الغذاء الجيدة وفي أشهر الجفاف الطويلة التي تستمر إلى 18 شهرا ربما يتعذر حمل أنثى المها أو ربما يتعزز إرضاع عجولها في حالة الولادة.

وتكون نسبة ولادة الذكور للإناث في الغالب متساوية أي ( 50% ذكور و50 % إناث) ، كذلك هو الحال بالنسبة للمجموعات التي تعيش في البرية حيث تكون نسبة الذكور للإناث متساوية ايضا.

 المها العربي

سلوك المها عند الولادة

تقوم أنثى المها بالابتعاد عن القطيع عند الولادة وبعد الولادة يدخل عجل المها في مرحلة الاستلقاء أو عدم الحركة التي تستمر لمدة شهر ، خلال هذه المرحلة يقضى عجل المها معظم اليوم متخفيا دون حراك وتكون فترات حركته متقطعة وقليلة جدا.

خلال هذه الفترة يكون لأنثى المها رفيقا من الذكور وذلك في حالة حدوث الولادة داخل أو خارج القطيع ، ويكون المرافق من الذكور المسيطرة بالقطيع التي ترغب الأنثى في وجودها خلال فترة استلقاء العجل حديث الولادة، وفترة ملازمة الذكر للأنثى مميزة جدا عند المها العربي وذلك لقيام الذكر بمساعدة الأنثى في العديد من الأوقات ومثالا لذلك عندما ينهض العجل للاقتراب من أمه يقوم الذكر في هذه الحالة بالوقوف خلف العجل ووضع رأسه على الأرض ومن ثم يقوم بإصدار دمدمة وإحداث بعض الأصوات لكي يدل العجل على مكان وجود أمه ، وعند الفراغ من الرضاعة يقوم الثلاثة بمغادرة المكان بحيث تكون الأنثى في المقدمة يتبعها العجل ثم الذكر بحيث يكون قريبا جدا من العجل ،

المها العربي

وغالبا ما يكون للذكر القرار حول الوقت المناسب لتوقف العجل عن السير لأخذ قليلا من الراحة ، لذا يقوم بدفعه برفق بمساعدة قرونه وعندما تلتفت ألام وترجع نحو العجل المتمدد بالأرض يقوم الذكر بأبعادها عنه ، ويقوم الاثنان الذكر والأنثى بالابتعاد عن العجل إلي نحو 30 متر ومن ثم يقوما بمراقبة محاولاته للنهوض والبحث عن مكان مناسب للاستلقاء ، بذلك يعرف البالغين الذكر والأنثى مكان استلقاء العجل ويقوما بمراقبة مكان وجوده في أوقات متقطعة ذلك عند ابتعادهم لمسافة كيلومتر أو أكثر خلال ساعات راحة العجل.
وهذا السلوك المتماسك داخل القطيع يزيد من إمكانية حياة العجل كما يعوده على العيش في الصحراء كما يساعد هذا السلوك على تطوير مقدرة الأنثى على حماية العجل من الحيوانات المفترسة بالصحراء ، وتكون فترة ملازمة الأنثى ذات مغزى كبير بالنسبة للذكر والتي ربما لا تكون سلوكياته محببة للغير كما تبدو ، وذلك لان الأنثى يكون لديها نزوة جنسية في الفترة التي تعقب الولادة ، بحيث يمكن أن تحمل الأنثى بعد عشرة أيام فقط من الولادة وهو الشيء الذي يدفع الذكر لمرافقة الأنثى خلال هذه الفترة ، كما يقوم الذكر أيضا باستخدام سيطرته على العجل للسيطرة على الأنثى وهو الشيء الذي يساعد على أن يحصل العجل على فرص عناية جيدة.

أسباب الوفاة

يعتبر الانسان السبب الرئيسي لانقراض المها العربي ، وطبيعيا تموت المها في فترات القحط بسبب سوء التغذية والجفاف، أما الأسباب الأخرى للوفاة فتتمثل في الجروح التي تحدث أثناء العراك (بين الذكور) حيث ان الطبيعة المتوحشة والعدائية للذكور تسبب ايضا بعض حالات الوفاة بين العجول، ومن الاسباب الاخرى لدغات الأفاعي وبعض المفترسات مثل الذئاب وغيرها، كذلك الغرق بعد الفيضانات إضافة للأمراض.

الغذاء والحركة

المها العربية من الحيوانات العشبية حيث تشكل الحشائش والأعشاب الغذاء الرئيسي للمها ، وبعد فترة هطول الأمطار يرعى المها في مناطق الحشائش ذات الحياة القصيرة أما خلال فترة الجفاف فان المها يتغذى على أوراق الأشجار حيث ينتقل المها بين الشجيرات بحثا عن الأوراق في أشجار مثل السنط.

المها العربي

وخلال مواسم الجفاف التي تستمر إلى أكثر من 18 شهرا يبدأ المها في فقدان وزنه تدريجيا حيث تنفق الحيوانات الضعيفة (الصغيرة والكبيرة ) ، ويساعد الضباب الموسمي والطل على ظهور بعض النباتات والحشائش الموسمية كما يساعد على اكتساء الشجيرات بالأوراق ومثال على ذلك أشجار السلم والسمر. وفي موسم الجفاف تتغذى على النباتات العصيرية التي بها نسبة كبيرة من الماء وذات قيمة غذائية عالية، وكذلك على جذور النباتات البرية، لذا نجدها تقوم بالحفر بحثاً عن هذه الجذور.كذلك تستطيع المها شأنها شأن سائر حيوانات الصحراء أن تبقى دون ماء عند الضرورة لفترة طويلة مكتفية بالسوائل الموجودة في النباتات والأعشاب التي تأكلها، وللعلم تحتاج المها إلى كميات بسيطة من الماء، حوالي 2 – 4% من وزن الجسم تقريباً.

وبما أن هطول الأمطار يكون غير متوقع من حيث كمية الأمطار ومناطق هطولها ، لذا يقوم المها بالتحرك نحو المناطق التي تكون شهدت هطولا للأمطار لكي يستفيد من فترة هطول الأمطار للحصول على اكبر قدر ممكن من فترات الرعى.تكون حركة ورد فعل المها سريعة جدا تجاه مناطق هطول الأمطار ذلك في معرض البحث المضني عن مرعى جيد خلال فترة الجفاف ، وبعد فترة هطول الأمطار تقود القطيع أنثى المها المسيطرة إلى المراعي الجديدة ، أما الذكر فانه يفضل عدم مغادرة المنطقة ذلك لعلمه أن في تحركه تجاه مناطق هطول الأمطار سوف يجلب الكثير من المصادمات مع الذكور الأخرى لذا فانه يفضل انتظار إناث المها التى تقوم بعبور منطقة وجوده . وحوالي 70% من قطعان المها تتمكن من إيجاد مراعي جديدة في فترة أقصاها 28 يوما من بدء هطول الأمطار .

فترة هطول الأمطار لا تؤثر فقط على حركة قطعان المها فحسب بل تؤثر في غالب الأحيان على حجم القطيع ، حيث تمت مشاهدة قطيع يتكون من 30 حيوان من المها بعد هطول الأمطار ، أما في فترة الجفاف فان من النادر جدا رؤية قطيع يتكون من خمسة حيوانات مها ، و يقل حجم مراعى المها بعد فترة هطول الأمطار .

التحكم في حرارة الجسم

التغير في درجات الحرارة يحتاج من المها تفادي امتصاص الحرارة أو فقدها خلال أشهر الصيف ، حيث أن درجات الحرارة خلال اليوم في هذه الأشهر الأربعة من السنة تتجاوز درجة حرارة جسم المها التي تكون عادة حوالي 39 درجة ، وهو الشيء الذي يؤدى إلى إجهاد المها من جراء ارتفاع درجات الحرارة ، لكن على الرغم من ذلك إلا أن جسم المها قد طور العديد من الأساليب للتكيف على العيش في هذا الوضع .

المها العربي

ومن هذه الأساليب أولا أن الشعر الذي يغطي المها خلال فترة الصيف يكون قصيرا جدا ومتفرق ويميل لونه للبياض وهو الشيء الذي يساعد على عكس أشعة الشمس ، ثانيا يستظل المها خلال فترة الصيف بالأشجار معظم فترات النهار ، ذلك لتفادى أشعة الشمس المباشرة ، لذا فان المها يبحث عن الطعام خلال الليل ، والعكس تماما يحدث خلال فصل الشتاء ، حيث يأوي المها من موجات البرد خلال الليل ويقوم بالبحث عن الطعام خلال ساعات النهار ، وفي أشهر الشتاء الباردة يقوم المها بترك الشعر في وضع يسمح بتقلقل أشعة الدافئة إلى الجلد الأسود الموجود أسفل الفرو الأبيض ، كما يستجيب المها للتغير المناخي خلال أشهر الصيف بسرعة عالية ، ومثال لذلك عندما تمر سحابة عابرة على قطعان المها المتواجدة تحت ظلال الأشجار تقوم هذه القطعان بسرعة في البدء في الرعي لاستغلال برودة الجو التي وفرته السحابة العابرة ، لذا فان جلد ولون المها إضافة إلى سلوك هذا الحيوان ، كل هذه الأشياء مجتمعة تحافظ على توازن درجات الحرارة في جسم المها وبالتالي توازن كمية المياه الموجودة بالجسم .

وضوح رؤية المها

لون المها العربية شديد البياض بحيث تسهل رؤيتها بالعين المجردة لمسافة 3 كلم في حالة وجوده باتجاه الشمس بالأرض المكشوفة ، لذا فان حيوان المها يستفيد من هذه الخاصية عند البحث عن القطيع ، وذلك بالوقوف في منطقة صخرية بارزة للإعلان عن وجوده

وعلى الرغم من ذلك يصعب رؤية المها من على بعد 100 متر فقط في حالة وجوده عكس اتجاه الشمس وذلك بسبب عدم الانعكاس الذي يسببه لون المها ، وذات الشيء يحدث عند وجود المها في الظل وبالأخص عندما يكون الحيوان ارقط الجلد ، ذلك بسبب التأثير المركب للضوء الأبيض بسبب غبار الجو ووميض الحرارة التي تقلل من إمكانية الرؤية والتعرف على المها ، وخلال فترات النهار غالبا ما يكون المها متواجدا تحت ظلال الأشجار الخفيفة بينما تكون أطراف قرونه مختفية عن الأنظار في الظل ، أما عجول المها الصغيرة فتكون بنية اللون في الشهرين أو الثلاثة أشهر الأوائل من حياتها وهو ذات الشيء بالنسبة للحيوانات الأخرى ، حيث يؤدى هذا التكيف اللوني الظاهر مع البيئة إلى التقليل من مخاطر افتراسها من قبل الحيوانات الأخرى خلال فترة عدم حركتها.

المها العربي

وعلى الرغم من حدة الأبصار التي يتميز بها حيوان المها والتي تمكنه من رؤية الحيوانات المفترسة من مسافات بعيدة في المناطق المفتوحة ، إلا أن المها عندما يكون في الظل لا يبدى رغبة في مفارقة الظل حتى في أوقات الصيد عندما يكون مصدر الخطر قريبا جدا بحيث يكون في مدى إبصار المها ، وعدم رغبة المها في الحركة ربما يكون مبعثه أن المها يواجه بعض المعضلات عند قيامه بالحركة التي تستوجب تكيف المها على حرارة الشمس عندما يكون موجودا لفترات طويلة تحت ظل الأشجار ، كما أن خاصية اللون الأبيض التي يتميز بها المها تتغلب على العامل السلبي لإمكانية رؤية المها من قبل الحيوانات المفترسة من بعد بالأماكن المفتوحة .

الحركة والتحمل

الحوافر الكبيرة التي يتميز بها حيوان المها تمكنه من الحركة بكل سهولة في المناطق الرملية والأسطح الصخرية التي غالبا ما يترك بها الحيوان بعض الآثار أي أن الحافر يترك اثر عميقا واضحا ، تكون انطلاقة المها أو بدء حركته عند المطاردة بطيئة جدا ومرهقة ، حيث يمكن مطاردة المها في الأماكن المفتوحة بواسطة السيارة بحيث يسهل أسره ، لا يشكل الركض جزءاً من الحياة الاجتماعية للمها وتفاعله معها بحيث يصعب على المها تغيير حركته من السير إلى الركض. وخلال الركض يلاحظ أن مقدرة المها على القيام بذلك ضعيفة جدا ذلك بعكس السير الذي تعودت عليه المها لمسافات كبيرة جدا ، وللاستدلال على ذلك فقد تمت مشاهدة ذكر مها يقوم بالسير لمسافة 93 كلم خلال 24 ساعة فقط ، كما تم أيضا مشاهدة زوجين من المها يقوما بقطع مسافة 70 كلم بين الساعة الرابعة مساء والثامنة صباحا ، وهذه المقدرة على التحمل قد مكنت المها من السير لمسافات كبيرة بحثا عن المراعي ، وربما يلجا المها في بعض الأحيان للسير بحركة بطيئة كنوع من الراحة خلال رحلاته الطويلة . ولقد كان لانعدام التهديد من قبل الحيوانات المفترسة في الصحراء عظيم الأثر في أن تقوم المها بتطوير مقدرتها على السير لمسافات كبيرة ، ذلك من دون إغفال أساليب الهروب من الحيوانات المفترسة . ويقوم المها بالاجترار عند تحركه في المناطق القاحلة دون تأجيل هذه العملية إلى أوقات الراحة كما تفعل الحيوانات المجترة الأخرى ، وتتخلل عملية الحركة والاجترار الرعي في بعض الشجيرات المنعزلة  .

 

قصة انقراض المها العربي

تجميع المعلومات من المصادر التاريخية عن المها العربي أعطى صورة واضحة لتنامي تناقص نطاق توزيعه الجغرافي .

ما قبل 1800 م .  

كان المها العربي يتجول في معظم أرجاء شبه الجزيرة العربية ، ويستوطن البيئات الرملية والحصوية ومحيطها باستثناء تلك البيئات الغير ملائمة لانتشاره كالبيئات الجبلية ، بما في ذلك بعض أكثر المناطق جفافاً في وسطها,  وهناك أدلة مادية على انتشار المها العربي وجدت في الاردن وفلسطين وسوريا والعراق والكويت والمملكة العربية السعودية وغرب الامارات العربية المتحدة وعمان واليمن , وكانت مناطق التواجد المركزية لقطعانه تتوزع بين صحراء النفود الكبرى في الشمال وصحراء الربع الخالي في الجنوب ، وعلى كل حال فان الحد الواضح بدقة لتوزيعه الجغرافي غير معروف، أما في الشمال الشرقي فمن غير المتوقع انتشاره شرق نهر الفرات .

 المها العربي

 ما بعد عام 1800م

انقرضت مجموعات المها العربي من شمال الجزيرة العربية وكذلك الشمال الغربي على امتداد شرق الاردن، كما أن انتشارها في صحراء سيناء وفلسطين يظل موضع تساؤل . وتركز انتشار المها  في صحراء الدهناء – وهي عروق الرمال الضيقة التي تربط صحراء النفود بالربع الخالي – بينما يتوفر القليل من المعلومات عن انتشار المها العربي في نجد وسط شبه الجزيرة العربية .

المها العربي

 

ولوحظ  تواجد  المها في الجنوب في الحوض الضخم لبحر الرمال للربع الخالي والمناطق الحصوية المحيطة به في المملكة العربية السعودية واليمن ( حضرموت ) وعمان ( ظفار، جّدة الحراسيس ورمال وهيبة( وشوهد في بعض الأحيان على بعد بضعة كيلومترات من شاطيء البحر كما سجل في الامارات العربية المتحدة .

المها العربي

 

ما بعد عام 1900 م.

انحسر انتشار المها العربي بشدة في مطلع القرن التاسع عشر 1900م وانعزل في المناطق الرملية النائية صعبة الوصول ، في صحراء النفود والدهناء والربع الخالي .

ما بعد عام 1935 م.

انعزلت المجموعات الشمالية عن الجنوبية . وقد لخص دوجلاس كارونرز وضع المها في 1935م  ” في الوقت الحالي انقسم المها العربي في الجزيرة العربية الى مجموعتين منعزلتين في الشمال والجنوب ، وهي مجموعات منعزلة في ملاجىء رملية نائية ، في صحراء النفود شمالاً وفي براري رمال الربع الخالي جنوباً . وتركزت قطعان المها في الشمال حول غرب النفود بين الجوف وتيماء .ومن غير المؤكد ان المها لا زال ينتشر في الحزام الرملي لصحراء الدهناء أو في أي من الأحزمة الصحراوية الرملية في وسط شبه الجزيرة العربية .

فيما تشكل براري الربع الخالي الممتدة من نجران الى عمان آخر قلاعه الأساسية . ومن المحتمل أيضاً أن يكون المها انحسر انتشاره من أطراف الشمال الشرقي والشمال الغربي للربع الخالي في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة على التوالي .

وبعد عام 1950م .

إنقرضت المجموعات الشمالية للمها العربي كما انقرضت المجموعات غرب الربع الخالي ، وظلت بعض مجموعاته فقط في جنوب وجنوب شرق أطراف الربع الخالي من اليمن الى عمان . ولكن الانحسار استمر من المنطقتين .

وفي عام 1959م .

“لم يكن هناك أي وجود للمها غرب خط 51º شرقاً . وتبقى فقط في وادي ميتان بين شرق حامية عدن والحدود العمانية . حيث نفذت الجمعية العالمية لصون الطبيعة مشروعاً لإنقاذ المها العربي سمي) عملية المها العربي ) وبلغ عددها 100 رأس” (Curry-Lindahl 1972).

وفي عام 1964م .

“من خلال مشروع (عملية المها العربي ) – سلطنة عمان – ارتفع عددها الى حوالي 400 رأس وشوهدت في امارة ظفار وتحديداً في سفوح جبل قارا” (Curry-Lindahl 1972).

وفي عام 1968م.

“وصل العدد الى 100 رأس نتيجة الصيد – سلطنة عمان” ( Harrison 1968 ).

وفي عام 1969م.

“انخفض العدد الى 200 رأس نتيجة الصيد – سلطنة عمان” ( IUCN 1969 ).

وفي عام 1972 م.

انقرضت المها البرية في جميع انحاء الجزيرة العربية , وفي جّدة الحراسيس في عمان يعتقد أن آخر مهاة عربية برية تم اصطيادها وقتلها”  )Nowak & Paradiso 1983(.

عودة المها العربي الى الوجود

سجل لي تالبوت Lee Talbot   وهو متخصص في شئون البيئة والمؤسسات البيئية وله اكثر من اربعين عام من الخبرة المهنية , وشارك في نصف القضايا البيئية في 126 بلدا خارج الولايات المتحدة الامريكية حيث ذكر في كتابه ( نظرة على الأنواع المهددة بالانقراض ) عام 1960 و المنشور بواسطة جمعية حماية الحيوانات (FPS) :- يبدو أن المها العربي انقرض من كل مناطق توزيعه الواسعة على الحدود الجنوبية لصحراء الربع الخالي , واعتقد أن عدة مئات من المها ربما لا زالت متبقية سيتم إبادتها خلال سنوات قليلة قادمة، وأوصي بالبدأ ببرنامج تكثيرها في الأسر لحماية النوع من الانقراض Talbot, 1960.

وانطلاقاً من تقرير تالبوت قام مساعد المستشار مايكل كروش Michael crouch في محمية شرق عدن، بلفت نظر جمعية حماية الحيوان أن مجموعات صغيرة من المها العربي ترعى كل ربيع في الأراضي الحصوية الواقعة في الزاوية الشمالية الشرقية لمحمية عدن , حيث اعتقد أن إمكانية أسر بعضها واردة , قاد هذان التقريران جمعية حماية الحيوان للبدء ببعثة لأسر المها العربي في محمية شرق عدن وكانت النتيجة    ( عملية المها ) ومن خلالها تم أسر ثلاثة ذكور وأنثى من المها العربي في ذلك المكان , في حين نفق أحد الذكور بعد الأسر بوقت قصير , فقد شحنت الحيوانات الأخرى للعزل البيطري في ايزيولو بكينيا , ثم انتقلت الى حديقة حيوان فيونكس بولاية أريزونا ( الولايات المتحدة الامريكية ).

 المها العربي

وكما هو واضح فإن هذه الثلاثة حيوانات لا يمكن أن تؤسس مجموعة قابلة للاستمرار لتكثيرها في الأسر، وكان مطلوباً المزيد من الأفراد لإنجاح المشروع.

ولانجاح هذا المشروع بدأت التبرعات وهي كما يلي :-

  1. تبرعت جمعية علم الحيوان في لندن بأنثى تم ضمها لبقية أفراد القطيع في حديقة حيوان فيونكس بأريزونا بعد فترة حجر صحي أخرى في نيويورك بنهاية عام 1963م .
  2. تبرع الشيخ جابر عبدالله الجابر الصباح حاكم الكويت بأنثى أخرى ضمت كذلك للقطيع.
  3. تبرع صاحب الجلالة الملك سعود بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية السعودية بزوج من المها في ربيع 1964م.

وبحلول صيف 1964م كان في حديقة حيوان فيونكس قطيعاً من المها العربي مكون من تسعة رؤوس سمي تجاوزاً ( بالقطيع العالمي) ورغم أن بعض هذه الحيوانات لم تتزاوج إطلاقاً إلا أن القطيع نما باضطراد خلال السنوات التالية وارتفعت بين 1963-1977م أعداد المها العربي في القطيع العالمي في الولايات المتحدة الأمريكية بمعدل 17.2% سنوياً ليصل الى حوالي 100 رأس بحلول عام 1977م .

 المها العربي

وبعد هذه المرحلة أصبح من الممكن استعادة بعض المها العربي الى الشرق الأوسط حيث وزعت كما يلي :-  

  • 10 رؤوس أرسلت للأردن بين 1978- 1990م الى ( محمية الشومري) .
  • 12 رأساً أرسلت الى فلسطين بين 1978-1992م ( محمية هاي بار) .
  • 35 رأساً أرسلت الى عمان بين 1980 – 1995م ( يعلوني ) .
  • 55 رأساً أرسلت الى المملكة العربية السعودية بين 1982-1992م ( 29 الى الثمامة و26 الى محازة الصيد ) .
  • 18 رأساً أرسلت الى الإمارات العربية المتحدة بين 1983-1987م (16 لامارة أبوظبي و 2 لامارة دبي ) .

وفي عام 1998م.

“يوجد ما يقارب من 500 حيوان في البرية” (AZA 1998).

وفي عام 2003م.

“يوجد حوالي 886 رأس من المها” (IUCN 2004)

مقسمة كالاتي:

البحرين 15 رأس
اسرائيل 65 رأس
عمان 106 رأس
السعودية 700 رأس

 

اللجنة التنسيقية لصون المها العربية

 

مارس 1999 أبو ظبي الإمارات العربية المتحدة

لقد تم عقد مؤتمر أبوظبى الدولى للمها العربية لمناقشة المعضلات الراهنة التي تواجهها حيوانات المها والعمل على مراجعة التدابير الخاصة بإدارة حياة الحيوانات الموجودة في الأسر وتلك الموجودة في البرية ، ولقد قام المؤتمر بدراسة مستفيضة لأوضاع الحيوانات وتاريخها وطرق إدارتها والعناية البيطرية المتوفرة ، كما قام المؤتمر بدراسة التهديدات التي تضع حياة هذا الحيوان في خطر دائم ، ولقد كانت التوصيات الرئيسية لهذا المؤتمر تتمثل في :
” إنشاء هيئة تنسيقية لتسهيل عملية متابعة برامج صون حياة المها العربية في بلدان تواجدها، كما تم وضع هدف طويل الأجل يتمثل في تكوين قطعان كبيرة من المها قابلة للزيادة أو النمو بحيث يمكنها التجول بحرية في الجزيرة العربية دون مهددات خارجية. ولتسهيل إجراءات التنسيق قام المؤتمر بالتوصية بتكوين أمانة بإحدى الدول التي يتواجد فيها المها ، كما رحب المؤتمر بدعوة السلطنة لاستضافة الاجتماع التأسيسي للهيئة التنسيقية.”
يناير 2000 مسقط، سلطنة عمان :
لقد تم الاجتماع التأسيسي للجنة التنسيقية لصون المها العربية، ذلك بحضور ممثلين عن كل من سلطنة عمان والمملكة العربية السعودية والأردن والإمارات العربية المتحدة والبحرين وقطر وممثل عن الصندوق الدولي للطبيعة وفريق من المختصين بإعادة توطين المها العربية بالاتحاد العالمي لصون الطبيعة.
ولقد أقر المجتمعون مبادئ العمل الخاصة باللجنة التنسيقية لصون المها العربية ، إضافة إلى مبادئ العمل داخل الأمانة المنبثقة عن اللجنة المذكورة، كما رحبوا بالعرض الذي تقدمت به دولة الإمارات العربية المتحدة لاستضافة أمانة اللجنة، كما وافق المجتمعون أيضا على إنشاء صندوق خاص بصون المها العربية وذلك لدعم العمل بالأمانة.

أكتوبر 2001 أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة :

استضافت أبوظبي بدولة الامارات العربية المتحدة الاجتماع الثاني للجنة التنسيقية لصون المها العربي و انشاء ” الأمانة العامة لصون المها العربي” لتتولى الجانب العملي والتنسيقي للجنة التنسيقية لصون المها العربي، وقد تم الاتفاق على أن يكون مقر الأمانة العامة لصون المها العربي في هيئة البيئة لدولة الامارات
كذلك تم الاتفاق على الضوابط الداخلية التي تحكم العمل باللجنة والأمانة وصندوق المها ، كما تم وضع الاستراتيجيات التي كان في مقدمتها ” العمل على تنسيق الجهود للمحافظة على المها العربية في بلدان تواجدها ” أما النتائج الأساسية والنشاطات الاستراتيجية الأخرى فقد كانت كما يلي :

  • تشجيع تكوين القطعان البرية للمها العربية في مناطق تواجدها التاريخية وذلك وفقا للمبادئ العامة للاتحاد العالمي لصون الطبيعة المتعلقة بإعادة المها للحياة البرية.
  • إيجاد شبكة عمل منظمة ونشطة ومراكز معلومات وأبحاث لخدمة البرامج الخاصة بالمحافظة على المها العربية.
  • تطوير موقع على الشبكة العالمية للمعلومات (إنترنت) خاص باللجنة التنسيقية لصون المها العربية وربطها بجميع المشاريع والبرامج الخاصة بالمحافظة على المها.
  • إصدار دوريات إخبارية عن عمل اللجنة التنسيقية لصون المها العربية.
  • تنسيق الجهود فيما يختص بالقضاء على التجارة غير المشروعة بالمها العربية وتنظيم عملية التجارة وفقا للقوانين والمعاهدات الدولية.
  • تشجيع عملية التبادل بين المجموعات المختلفة للمها وذلك من أجل تطوير الخصائص الجينية للمها العربية وبالتالي النواحي الصحية الأخرى.

2007 المملكة الاردنية الهاشمية

انعقاد الاجتماع الثالث للجنة التنسيقية لصون المها العربي في وادي رم بالمملكة الأردنية الهاشمية. وكان أحد أهم نتائج هذا الاجتماع هو التوصيه بتطوير استراتيجية اقليمية لصون المها العربي. وتم في أغسطس من العام نفسه عقد ورشة عمل لاعداد هذه الاستراتيجية والتي تم نشرها في 2010.

2010 الجمهورية العربية السورية

عقدت اللجنة التنسيقية لصون المها العربي اجتماعها الرابع في الجمهورية العربية السورية. وكانت أبرز نتائج هذا الاجتماع هي الطلب من الدول الأعضاء بتزويد الأمانة العامة بأسماء منسقيها الوطنيين، اضافة الى أهمية تنظيم ورشة عمل بيطرية لمعرفة أمراض المها العربي في دول الانتشار.

2015 أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة :

عقدت اللجنة التنسيقية لصون المها العربي إجتماعها الخامس في مايو بأبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. كما تم اعداد نموذج التقارير الوطنية لدول الإنتشار بالإضافة إلى خطة العمل الخمسية للأمانة العامة لصون المها العربي وانشاء موقع الكتروني،  كما تم نشر تقرير أمراض المها العربي في الشرق الأوسط لعام 2013.

المها العربي

اعداد المها في الدول الاعضاء

نظراً لكون الكثير من أعداد المها العربي توجد ضمن الممتلكات الخاصة فمن الصعب القيام بعمل مسح دقيق باعداده في المنطقة. ومع ذلك، فان الأمانة العامة لصون المها العربي قد سجلت في العام 2011 عن وجود 7124 رأسا من المها العربي في دول الانتشار وذلك ضمن المسح الميداني لأمراض المها العربي الذي تعده الأمانة العامة وحاليا يصل عدد المها العربي في دول الاعضاء بحوالي 10 آلاف رأس.

التصنيف بالاتحاد الدولي لصون الطبيعة (IUCN): معرض للانقراض http://www.iucnredlist.org

الاتفاقية الدولية لحماية النواع النباتية والحيوانية من الاتجار (السايتس): الملحق الأول وبذلك تكون التجارة الدولية للمها العربية غير قانونية. http://www.cites.or

 

المها العربي في دولة الامارات العربية المتحدة

كانت المها العربي منتشرة في المناطق الغربية بدولة الامارات العربية المتحدة. وكان المغفور له باذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله قد قام منذ وقت مبكر بتأسيس قطيع من المها العربي في أبوظبي والذي كان النواة الرئيسية التي استخدمت فيما بعد في برامج اعادة اطلاق المها. ويتم حالياً تنفيذ برنامجين لاعادة توطين المها العربي في الامارات العربية المتحدة، ألأول في محمية دبي الصحراوية والبرنامج الآخر تنفذه هيئة البيئة-أبوظبي في امارة أبوظبي. كما توجد العديد من مجموعات المها العربي في أماكن أخرى من دولة الامارات ومنها حديقة العين للحيوانات و مركز اكثار الحيوانات المهددة بالانقراض في شبه الجزيرة العربية- الشارقة والعديد من المجموعات الخاصة الأخرى في امارتي أبوظبي ودبي.

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل في الامارات: 6221
أعداد الذكور: 2028
أعداد الاناث: 2655
أعداد الغير معروف: 1538

المها العربي في مملكة البحرين

بدأت الخطوات الأولى لحماية المها العربي في البحرين في عام 1978م من خلال برنامج لاكثار المها العربي في محمية العرين. وقد أدى نجاح هذا البرنامج الى اطلاق 11 رأساً (6 ذكور: 5 اناث) من المها العربي في محمية جزيرة حوار وذلك في عام 1994م. وبنهاية العام 2011م بلغت أعداد المها العربي في مملكة البحرين 147 رأساً. وقد أسهمت مملكة البحرين بفاعلية في الجهود الاقليمية الرامية لصون المها العربي في بيئاته الطبيعية.

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل في البحرين: 154
أعداد الذكور: 60
أعداد الاناث: 90
أعداد الغير معروف: 4

 

المها العربي في الجمهورية العراقية

 تثبت المصادر التاريخية بأن المها العربي كان منتشراً في الصحاري العراقية. و تشير المراجع العلمية بأن آخر وجود للمها العربي في العراق كان في عام 1914م. وفي عام 2010م وقعت الحكومة العراقية اتفاقية بيئية مع هيئة البيئة- أبوظبي لاعادة توطين المها العربي في العراق.

المها العربي في المملكة الاردنية الهاشمية

لقد اختفت قطعان المها العربي نهائياً من المناطق البرية في الأردن في عقد الثلاثينيات من القرن الماضي بسبب عمليات الصيد والمؤثرات الطبيعية. وقد بدأت جهود صون المها العربي في الأردن في عام 1978م وذلك بقيام الجمعية الملكية لحماية الطبيعة باطلاق 11 رأساً من المها العربي في محمية الشومري. وفي عام 2002م تم اعادة توطين المها العربي في محمية منطقة وادي رم الطبيعية بجنوب الأردن.

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل الاردن: 103
أعداد الذكور: 48
أعداد الاناث: 55
أعداد الغير معروف: لابيانات

المها العربي في سلطنة عمان

تبين التقارير انه تم صيد آخر مها من البرية في سلطنة عمان في عام 1972م. وتم تنفيذ برنامج لاعادة توطين المها العربي في عام 1980م في محمية الكائنات والحياة الفطرية بمحافظة الوسطى من السلطنة. لقد ابتدأ هذا البرنامج باطلاق 10 رؤوس من المها العربي كان مصدرها “القطيع العالمي”. وقد تزايدت اعداد المها العربي في المحمية حتى وصلت الى اكثر من 400 رأس بحلول العام 1996م. وبعد هذا العام بدأت مشاكل الصيد بالظهور لغرض الاتجار الغير قانوني خارج السلطنة وتناقصت أعداد المها الى مستويات غير مستدامة. وبنهاية العام 2011م، بلغت أعداد المها العربي في حظائر محمية الكائنات والحياة الفطرية 381 رأساً بينما كان عدد المها في البرية 61 رأساً. اضافة الى وجود برنامج لاكثار المها العربي في مركز اكثار الثدييات في مسقط. وبحلول ديسمبر من العام 2011م، وصلت أعاد المها العربي في هذا المركز الى 268 رأساً.

 

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل في عمان: 808
أعداد الذكور: 341
أعداد الاناث: 397
أعداد الغير معروف: 70

المها العربي في دولة قطر

تم جلب بعض حيوانات المها العربي من منطقة الربع الخالي خلال خمسينيات وستينيات القرن الماضي، وتم الاحتفاظ بها ضمن المجموعات الخاصة بما في ذلك مزرعة السليمي، ومزرعة الترينة ومزرعة المعيذر ومزرعة المعيذر. وفي العام 1979م تم تأسيس محمية الشحانية لصون المها العربي حيث تم نقل 25 رأسا من المها العربي الى المحمية من مزرعة المعيذر. وفي العام 1993م تم تأسيس محمية أخرى بمرسوم اميري حيث تمت ادارة القطعان بشكل علمي وتم أخذا الاحتياطات لمنع نفوق الحيوانات بسبب الأمراض. كما تم توزيع بعض حيوانات المها العربي على المحميات الجديدة: رأس السرج في الشمال (1991م)، والمصاحبية في الجتوب (1997م). وبنهاية العام 2011م كانت أعداد المها العربي في دولة قطر 1354.

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل قطر : 1501
أعداد الذكور: 629
أعداد الاناث: 872
أعداد الغير معروف: لا بيانات

المها العربي

المها العربي في المملكة العربية السعودية

تم تنفيذ اول برنامج لاعادة توطين المها العربي في المملكة العربية السعودية في عام 1986 م بمحمية محازة الصيد (2244 كيلومتر مربع). حيث تم اطلاق أولى المجموعات في هذه المحمية المسيجة في 1990م. وبتوالي عمليات الاطلاق في البرية ونجاحات التكاثر وصلت أعداد المها العربي في محمية محازة الصيد الى 800 رأساً. وهذا العدد كان فوق الطاقة الاستيعابية للمحمية ويشكل خطراً على الموائل بسبب الرعي الجائر. هذا اضافة الى تعرض المحمية الى موجات جفاف لسنوات عدة منذ 1999م والذي أدى بدوره الى نفوق العديد من الحيوانات. وفي ديسمبر من العام 2011م كانت أعداد المها العربي في محمية محازة الصيد تقدر بحوالي 357 رأساً. وقد نفذت الهيئة السعودية للحياة الفطرية في العام 1995م برنامجاً آخر لاعادة توطين المها العربي في محمية عروق بني معارض (12000 كيلو متر مربع) في جنوب غرب الربع الخالي. وهذه المحمية غير مسيجة وبلغت أعداد المها العربي فيها بنهاية 2011م حوالي 200 رأساً. ويعد الجفاف والصيد الغير قانوني من أبرز التحديات التي تواجه المها العربي في محمية عروق بني معارض. وقد تم تحديد مواقع أخرى بهدف اطلاق المها العربي في المملكة العربية السعودية.

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل السعودية: 1196
أعداد الذكور: 102
أعداد الاناث: 69
أعداد الغير معروف: 1025

 

المها العربي في جمهورية اليمن

كانت المها العربي موجودة في مناطق اليمن المتاخمة للربع الخالي في الجزء الشمالي من حضرموت ومحافظة المهرة. وتم الامساك بثلاثة رؤوس من المها العربي في العام 1962م في منطقة وادي ميتن الواقع أقصى شرق اليمن، وشكلت هذه الحيوانات نواة “القطيع العالمي”. وحالياً توجد فقط ستة رؤوس من المها العربي في حدائق الحيوان باليمن.

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل اليمن: 6
أعداد الذكور: 4
أعداد الاناث: 2
أعداد الغير معروف: لا بيانات

 

المها العربي في دولة الكويت

كانت المها العربي موجودة قديماً في المناطق الصحراوية غرب الكويت ولكنها انقرضت منذ أمد بعيد. وقد تم تأسيس محمية صباح الأحمد البرية (متنزه الكويت الوطني سابقاً) بمساحة 330كم مربع في العام 1990م، وهي منطقة مسيجة للحد من مخالفات الصيد والرعي. وقد تقدم معهد الكويت للابحاث العلمية بمقترح لاعادة اطلاق المها العربي في تلال جال الزور التابعة للمحمية، ولا يزال هذا المقترح في طور التخطيط. وهناك العديد من القطعان المرباة في الأسر في الكويت، وقد أسهمت هذه القطعان في في تأسيس “القطيع العالمي” في العام 1963م.

العدد الاجمالي للمها العربي المسجل الكويت: 13
أعداد الذكور: 3
أعداد الاناث: 10
أعداد الغير معروف: لابيانات

 

قائمة المصادر :-

الامانة العامة لصون المها العربي   https://www.arabianoryx.org

الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة  IUCN)  http://www.iucn.org)
http://www.arabian-oryx.gov.sa

http://www.nahost-journal.de

http://www.rca.gov.om

http://www.ead.ae

http://www.moe.gov.qa

http://www.animalinfo.org/species/artiperi/oryxleuc.htm

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن Jassim Buftain

شاهد أيضاً

الميكوريزا وأهميتها للزراعة والتحريج في صحراء الكويت

اعداد الدكتور هاني الزلزلة اخصائي علم النبات نظراً لموقع الكويت ضمن نطاق المناطق الجافة، فإن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *