الرئيسية / كلمة المهندس / كلمة المهندس الزراعي عدد 375

كلمة المهندس الزراعي عدد 375

منذ أن تأسست جمعية المهندسين الزراعية في السابع عشر من مارس 1974، وأشهرت في الجريدة الرسمية – الكويت اليوم- في عددها 1972 لسنة 1974 منذ هذا التاريخ عملت الجمعية على تحقيق الأهداف التالية:

– المساهمة في النهضة الزراعية في البلاد بالتعاون مع الجهات المختصة.

– تنظيم قواعد مزاولة المهنة ورفع مستواها، والمحافظة على حقوق المهندسين الزراعية ومصالحهم المهنية المشروعة، وتأمين تنفيذ التزاماتهم.

– العمل على توطيد العلاقات وتوثيق التعاون العلمي والفني بين المهندسين الزراعيين في الكويت وزملائهم في الدول العربية والأجنبية.

– القيام بالأبحاث الزراعية العلمية والعملية وتشجيعها ونشرها وتنظيم المحاضرات والرحلات العلمية والقيام بتبادل المعلومات بين الجمعية والجمعيات الأخرى في دولة الكويت والبلاد العربية.

– السعي لحل الخلافات التي تقع بين المهندسين الزراعيين أو بينهم وبين أطراف أخرى فيما يتعلق بالأمور الزراعية.

– مساعدة الجهات المختصة عند طلبها لفض الخلافات التي قد تحدث في الأعمال الزراعية.

– تشجيع التدريب المهني الزراعي في الكويت بمختلف الوسائل المتيسرة، وقد فتحت الجمعية ذراعيها لاستقبال العديد من الأعضاء سواء الفخريون أو العاملون أو المنتسبون.

والآن وبعد مضي خمسة وعشرين عاما على تأسيس الجمعية- وفي ظل ضآلة مواردها التي تكاد تنحصر في رسوم تسجيل الأعضاء واشتراكاتهم السنوية- والقليل من الإعانات الحكومية غير المشروطة.

في ظل هذه الموارد المالية المحدودة نشعر بالفخر والاعتزاز لما قدمته وحققته الجمعية على مدى عمرها.. من إنجازات شهد لها الجميع.

فقد عملت الجمعية على نشر الوعي الزراعي بين المواطنين والمهتمين بالزراعة عن طريق تنظيم المؤتمرات العلمية والندوات والدورات التدريبية، وإلقاء المحاضرات العلمية- وساهمت بشكل مؤثر في زيادة الوعي الزراعي. كما عملت على أن يكون لها دور فعال في كافة الأنشطة الحكومية والأهلية ذات الصلة بالزراعة.

كما أخذت الجمعية على عاتقها الدفاع عن حقوق المهندس الزراعي وطالبت بأن يأخذ المهندس الزراعي حقه عبر القنوات الشرعية في البلاد وكانت صوته وضميره.

وكان للجمعية دور كبير في توطيد الصلة بينها وبين مراكز الأبحاث الصحية داخل وخارج الكويت.

وإذا استرسلنا في إنجازات الجمعية خلال عمرها لعرفنا الكثير والكثير عنها ولكننا ننتهز هذه المناسبة لنذكر ونحيي بكل الجلال والإكبار والتقدير أصحاب فكرة تأسيس هذه الجمعية، ومن أخذوا زمام المبادرة واتخذوا اجراءات التأسيس نذكر هؤلاء جميعا شاكرين لهم مساهماتهم في فتح نافذة للمهندس الزراعي يطل منها على العالم. ونشر صوت المهندس الزراعي الكويتي ورأيه في كل مناحي الحياة الزراعية.

إن هذه الإنجازات ماكانت لتتم لولا تكاتف أعضاء مجالس الإدارة السابقين والحاليين.. مع أعضاء الجمعية بمختلف انتماءاتهم وجنسياتهم.

تحية إجلال وتقدير للأعضاء المؤسسين وشكرا لهم.

تحية إجلال وتقدير لأعضاء مجالس الإدارة السابقين.

تحية إجلال وتقدير لرؤساء مجالس الإدارة السابقين.

تحية إجلال وتقدير لكافة أعضاء الجمعية عبر تاريخها الطويل.

تحية لكل من ساهم في نجاح الجمعية وساهم في تحقيق إنجازاتها، ونداء إلى الجميع.

فلنتعاون جميعا من أجل الارتقاء بآراء جمعية المهندس الزراعي، لتحتل مانتها التي تستحقها، ولنكن فعلا وبحق صوت وضمير المهندس الزراعي… وإلى الأمام والله الموفق.

عن Jassim Buftain

شاهد أيضاً

الحرية المطلقة والديمقراطية حيادنا – عدد 377

في بداية السبعينات تضافرت جهود عشرة من المهندسين الزراعيين الكويتيين بينهم سيدة واحدة لترجمة أحلامهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *