الرئيسية / الاقسام العلمية / نباتي / المعاملات الزراعية لمحصول علف البانك الأخضر Green Panic

المعاملات الزراعية لمحصول علف البانك الأخضر Green Panic

إعداد المهندس الزراعي / جاسم بوفتين

ماجستير علوم الصحراء والاراضي القاحلة

 

أدى ظهور مشكلة نقص المياه الجوفية وارتفاع الطلب على محاصيل العلف ذات الاستهلاك المائي العالي إلى النظر في جدوى من إدخال اعلاف خضراء غير محلية اقتصادية لها القدرة على تحمل ملوحة التربة وتقاوم الجفاف وذلك كبديل تدريجي لمحصول الجت Alfalfa لذلك قامت اغلب دول مجلس التعاون بإدخال اعلاف جديدة تقاوم الجفاف ومنها حشيشة الرودس والبانك الأزرق والاخضر والراي وحشيشة الفيل وحشيشة كلين وغيرها، ويرجع سبب إدخال هذه الأعلاف كبدائل لعلف الجت،  ومميزات هذه الحشائش كالتالي:

  1. قدرتها على النمو الجيد والإنتاجية العالية خلال فصل الصيف الذي تتدنى فيه إنتاجية الجت.
  2. قدرتها على مقاومة الآفات والأمراض.
  3. قدرتها على تحمل ملوحة مياه الري والتربة.
  4. تمنع تراكم الأملاح في مجال انتشار الجذور.
  5. تعمل على تحسين صفات التربة ورفع قدرتها على حفظ مياه الري.
  6. تساعد على منع انتشار الأعشاب والحشائش الضارة لكثافتها العالية ( المدني وآخرون.1997).

الإحتياجات المناخية Climatic Requirement

الاحتياجات المائية (الأمطار) من 650 ملم إلى 1780 ملم في كوينز لاند. تعتبر البيئات البعيدة نوعا ما عن الشريط الساحلي أفضل للبانك الأخضر و لا يستطيع البانك الأخضر العيش في معدلات أمطار أعلى من 2000ملم سنويا.

مقاومته للجفاف مقاومة متوسطة، وتعتبر أكبر من مقاومة من الرودس و في بداية فصل الصيف يقل إنتاج الأوراق بعد الأزهار. درجة الحرارة المثلى للنمو عند درجة حرارة 30 درجة مئوية حيث تنمو الكتلة الجافة 15 ضعف حشيشة غينيا الشائعة مقارنة بدرجة حرارة 20 درجة مئوية. يظهر البانك الأخضر مقاومة قليلة للصقيع فالنبات أكثر عرضة من عشب الرودس للصقيع.

اما مقاومته للفيضانات فقد تموت النباتات بعد أيام قليلة عندما تتشبع التربة بالماء و لذلك لا يستطيع  البانك الأخضر مقاومة سقي الماء بكثافة عالية، ومن مميزات البانك الأخضر قدرته على النمو في في مناطق الظل الجزئي. (Skerman et al., 1990)

إدارة الرعي Pasture management

يرعى البانك بكثافة متوسطة ثم يتاح وقت لمدة ستة أسابيع للنمو ثم يتم الرعي مرة أخرى. ويفضل رعي البانك الأخضر مع الجت لمدة أسبوع بشكل مكثف و من ثم يتم إتاحة الفرصة الجت للنمو مرة أخرى.

لا يستطيع البانك الأخضر تحمل الحرائق. و يجب التخلص من الأعشاب الخشبية لغرض التحكم.

ميعاد الزراعة Date of  planting

ينمو العشب جيدا في أوائل فصل الربيع بشكل أفضل من الرودس، وتبلغ شدة النمو في شهور الصيف من أكتوبر إلى مارس في كوينزلاند- استراليا.  تبلغ نسبة الإنتاج 80% وتظهر أوراق البانك الأخضر ثباتا بشكل المناسب و لا تظهر تساقط أوراق بشكل كثيف. وتعتبر الفسائل شديدة الالتصاق بالأصل.

التربة Soil

المتطلبات الخاصة بخاصية التربة لحشيشة البانك الأخضر تظهر تنوعا ملحوظا. تنمو حشيشة البانك الأخضر بأفضل صورة في التربة (Loamy Sand). و في التربة ذات السطح الخشن المحتوي على الرمل الرمادي و البني  الممهد ذاتيا. و يتضمن هذا النوع من الوسط الرملي الوسط الرملي لأشجار البيغالو (Bigalow). ولا ينمو العشب بصورة جيدة في الشقوق و التربة ذات تركيز عالي من الطين والتربة الرميلة العميقة. وتتصف حشيشة البانك الأخضر بالاستجابة الفائقة في الأوساط الغذائية و عادة ما يشير اصفرار الأوراق إلى نقص في عنصر النيتروجين. يقاوم البانك الأخضر حموضة التربة من 5.0 إلى 8.0 .(Humphreys et al.,1995)

لا يناسب هذا النبات لغرض تثبيت التربة و التحكم ضد تعرية التربة و ذلك لطبيعة التجمع الجذري للنبات على سطح التربة.

معدل التقاوي Seeding rate

تنثر البذور في الجو بواسطة الطائرة أو عن طريق الغرس اليدوي في المكامن المعدة للبذور. وتعتبر غرس البذور بواسطة آله الغرس عبر العجلات الضاغطة طريقة جيدة جدا.

تبذر في الموسم الممطر أو بعد حرق المنطقة بأسبوع بواقع 4 كجم/ للهكتار. يستنبت البانك الأخضر مرتين في السنة ، في موسمي الربيع و وسط فصل الصيف.ويفضل غرس البذور بعمق 1 سم وزراعتها مع الجت أو القمح تعطي نتائج جيدة. عدد البذور في الكيلوجرام الواحد= 1225000 بذرة .(Skerman et al., 1990)

يفضل ان تكون التربة رطبة عند نثر البذور بواقع 2-5 كجم /الهكتار وترتفع قيمة أسعار البذور لما تحتاج من العمالة والآلات والإدارة .(McDonald.1992) بمملكة البحرين تنثر البذور من 2-3 كجم/هكتار المزروع بالحقل( المدني وآخرون.1997).

الري Irrigation

معدل الاحتياجات المائية بطريقة الري بالرش 42000 مترمكعب/هكتار/سنة، بالغمر 52000 مترمكعب/هكتار/سنة.

معدل استهلاك المياه لمتوسط إنتاج واحد كيلوجرام علف بطريقة الري بالرش 385لتر. بالغمر 475لتر( المدني وآخرون.1997).

قام الدرازي (2003) بقياس انسب الاحتياجات المائية لحشيشة البانك الأخضر من حيث الإنتاج حيث وجد ان معدلات الري 100% وهي تساوي (5277.3 مترمكعب مياه/دونم/سنة) من المعدل الشائع خلال 849 يوم كانت (53.06 كجم/دونم/يوم).

التسميد  Fertilization

يتم التسميد الأساسي قبل إجراء العمليات الزراعية وذلك بإضافة 20-40 طن من السماد العضوي للهكتار الواحد، اما عند الزراعة فيضاف السماد المركب أثناء عملية البذر(150-200كجم للهكتار).اما بعد الزراعة فيضاف سماد اليوريا بعد اسبوعين من موعد الإنبات ، ثم تكرر العملية بعد كل حشة بمعدل 100-120كجم/هكتار، ورش النموات الجديدة بمحلول سلفات الحديد أو مخلوط العناصر النادرة حيث نقص عنصر الحديد بعد الحشة الأولى يعتبر من أكثر العوامل التي تقلل من إنتاجية المحصول كما ونوعا، كما تؤدي إلى قصر عمر المحصول بالحقل( المدني وآخرون.1997).

يستجيب النبات بشكل جيد للنيتروجين حتى في التربة الرديئة و يضمحل نمو النبات باضمحلال النيتروجين، ويفضل زراعتها مع البقوليات لكي تستفيد من بروتينات العقد البكتيرية بالتربة ، سجلت استجابة خطية للنيتروجين لغاية 440 كجم/ هكتار على فواصل الهضاب في كوينز لاند. و كانت أفضل استجابة للبانيك الأخضر عند 55كج/ للهكتار. في التربة الطينية السوداء يحتاج البانك الأخضر الفسفور و النيتروجين و الكبريت و الاستخدام المنتظم لفوق الفوسفات الأحادي يؤمن احتياج النبات لعنصر الكبريت. يعود سبب بهتان ألوان الأوراق إلى نقص عنصري النيتروجين و الكبريت تبلغ النسبة المئوية الحرجة لعنصر الفسفور في الكتلة الجافة عند مرحلة قبل الإزهار.(Skerman et al., 1990)

على متطلبات الساحل الشمالي لاستراليا يستخدم من 250-500كجم/هكتار من سماد سوبر فوسفات وهذا يتوقف على خصوبة التربة.(McDonald.1992)

وتبلغ إنتاجية المحصول بالتسميد الكيميائي 95 طن/هكتار/سنة، اما بدون تسميد كيميائي 62 طن/هكتار/سنة( المدني وآخرون.1997).

المكافحة Against

لحشيشة البانك الأخضر القدرة على المنافسة مع الحشائش الغير مرغوب فيها تحت الظروف الطبيعية العادية حيث يستطيع البانك الأخضر الحد من نمو الحشائش.

بالنسبة للقدرة على مقاومة مبيدات الحشائش يظهر البانك الأخضر و الجاتون بانيك مقدرة عالية على مقاومة مبيد الأترازين بتركيز 1-2 كجم/الهكتار للمنتج البالغة نسبته 80 % الذي يقتل بذور سالفيا ريفليكسا Salvia reflexia. ولم يتأثر البانك الأخضر عند استخدام 1.68-2.24 كجم/هكتار من الفينوبروب Fenoprop 2-2,4,5 trichlorophenoxy Propionic acid

الأمراض: لا توجد أمراض معينة.

الآفات: لا توجد آفات معروفة.

السمات الرئيسية: القدرة على النمو في مناطق الظل الجزئي، الاستساغة، القابلية على الاستخدام مع بقوليات والأعشاب الأخرى.

العيوب الرئيسية: عدم انتظام البذور و عدم تحمل التربة الرديئة دون مخصبات للتربة (Skerman et al., 1990).

 

الحصاد  Harvest

ترتبط إنتاجية المحصول من العلف والقيمة الغذائية للعلف الناتج بإجراء العمليات الزراعية المطلوبة في مواعيدها وبصورتها السليمة وكذلك بمرحلة نمو النباتات في الحقل ، وعادة ما يكون الإنتاج من المادة الجافة منخفضا وقيمته الغذائية عالية (محتواه من البروتين الخام عال) في فترة ما قبل الإزهار، وبعد بداية الإزهار يتغير الميزان لصالح المادة الجافة فتزيد بينما ينخفض معدل البروتين الخام الذي يصل إلى مستوى متدن عند اكتمال الإزهار وتكوين البذور، فيفضل حصاد البانك الأخضر في حالة أزهار 30% من المحصول.

عدد الحشات في السنة من 6 إلى 7 حشات، حيث تبدأ الحشة الأولى بعد مضي 60-75 يوما على الزراعة، اما باقي الحشات فبعد 48-58 يوم ( المدني وآخرون.1997).

حصاد البذور

تمتد فترة الإزهار من بداية فصل الصيف إلى نهاية فصل الخريف.يجب الانتظار حتي عملية انشقاق مكمن البذور للتأكد و لضمان انتشار البذور يعتمد المحصول على الموسمية وبالظروف الجوية المناسبة وخصوبة التربة ممكن ان تصل إلى 3 حصدات بالموسم، لحصاد البذور تترك لكي تتحول من اللون الأخضر إلى اللون الأصفر وتكون كمية الحصاد حوالي 140كجم/هكتار بالظروف المناسبة ومن 10-50كجم/هكتار بالظروف الجافة، تجفف البذور عادة عن طريق نشرها على قماش مشمع في سقيفة على عمق 10سنتيمتر من يومان إلى 3 أيام تعتمد على محتوى الرطوبة (McDonald.1992).

إنتاج البذور في كوبا تم حصاد 327 كجم/هكتار من حشتين بواقع 60 سم مسافة و باستخدام 300 كجم NPK كمخصب للتربة، ومعدل الإنبات الأدنى و الجودة المطلوبة للاستخدام التجاري بنسبة إنبات 20% و 70% لدرجة النقاوة وهذه النسب هي المطلوبة في كوينزلاند، استراليا (Skerman et al., 1990).

 

التخزين Storage

يجب تجفيف البذور قبل التخزين لكي لا تتعرض لدرجة حرارة عالية. قد تحتاج البذور إلى التخزين إلى وقت معين و ذلك للوصول إلى نسبة إنبات معيارية (Skerman et al., 1990).

الإنتاج Production

معدل إنتاج البانك الأخضر و الجاف في كورونيفيا، فيجي 26781 كجم/هكتار أنتج خلال 11 شهر وإنتاج 10000 كجم تم إنتاجهم في الجنوب الشرقي في كوينز لاند- استراليا.(Skerman et al., 1990).

الإنتاج الحيواني

 Animal Production

تعتبر حشيشة البانك الأخضر ذا طعم سائغ جدا و عادة ما تفضل الحيوانات الرعوية حشيشة البانك الأخضر بين حزمة من الأعشاب الرعوية. و عادة ما تزداد سماكة الحزمة من حشيشة البانك بين الحزمات المتفرقة في حالة إتاحة الفرصة لها بالإنبات و كذلك الحال بالنسبة إلى الحزمات التالفة التي تستعيد حيويتها عن طريق الإنبات الطبيعي للبذور. لحصول على عليقه ممتازة للتسمين و لإنتاج الحليب يخلط حشيشة البانك الأخضر مع الجت و مع مادة الجلايسين و الأوراق الخضراء من نبات الديسموديوم في المناطق الشبه مدارية. ومن الصعب تميز بذور البانك الأخضر مع بانيك الجاتون (Humphreys et al.,1995). صلاحية البانك الأخضر كعلف و كعليقة: يكون البانك الأخضر علف و عليقة جيدين عند القطع في مرحلة الإزهار. عليقة البانك الأخضر و السيراترو حيث تستخدم على نحو شائع في استراليا حيث القيمة الغذائية عالية جدا.

لأبقار التسمين يمكن الحصول على زيادة وزن بقدر 140 كجم/للرأس باستخدام البانك الأخضر مع البقوليات أو باستخدام البانك الأخضر و تربة مخصبة بالنيتروجين حيث يمكن الحصول على 180 كجم/للرأس للبانيك النقي والمستنبت في تربة مخصبة بالنيتروجين.

اما بالنسبة لأبقار الحليب فقد أنتجت أبقار الجيرسي 2480 كجم حليب و 114 كجم قشطة لكل حلبة. و أنتجت أبقار الفريزيان 4100 كجم حليب و 137كج قشطة في كايري في منطقة أنثرتون (استراليا). وتندر حالات التسمم بين القطيع عند رعي البانك الأخضر و عند رعي القطيع للبانيك الأخضر لمدة طويلة تجعل مخاطر التسمم ضئيلة .

وبصفة عامة تعتبر عشب البانك الأخضر ذا طعم سائغ جدا وتفضله جميع الحيوانات الرعوية ، وهي عليقه ممتازة للتسمين و لإنتاج الحليب إذا ما خلطت مع الجت أو البرسيم . البروتين الخام 5-15% اعتمادا على العمر ومدى توفر النيتروجين بالتربة ، وتتراوح قيم الفسفور 0.15-0.18%  و الكالسيوم 0.6-0.8% والصوديوم 0.07-0.12%  .(Skerman et al., 1990)

معايير زراعة حشيشة البانك الأخضر مع البقوليات

يوجد عدة معايير يجب أخذها في الاعتبار عند زراعة الحشائش مع البقوليات معا وأهم هذه المعايير هي:

القدرة على التوافق في طريقة النمو والشكل الخارجي للنبات ونمو الأوراق الأولية قائم أو أفقي.

الاحتياجات الغذائية حيث نجد ان الحشائش تحتاج إلى التسميد وخصوصا النيتروجين علما بان إضافة النيتروجين يقلل من نمو النباتات البقولية ويعيق تثبيتها للنيتروجين الجوي.

تفضل حيوانات المرعى النباتات البقولية وبذلك تكتسب الحشائش المزروعة مع النباتات البقولية ميزة تنافسية.

ان نباتات الحشائش والنباتات البقولية لا يتم نضجها في نفس الوقت معا تسبب مشاكل عند الحصاد.

عوائد وتكاليف محاصيل الأعلاف

قام (الدويس وآخرون،1997) بإجراء تحليل تكاليف وعوائد أهم محاصيل الأعلاف بالمنطقة الوسطى في المملكة العربية السعودية حيث تتجه السياسة الزراعية الحالية في المملكة العربية السعودية نحو تنويع التركيب المحصولي وعلى ذلك فقد اتجه الكثير من المستثمرين إلى التوسع في زراعة محاصيل الشعير والبرسيم والرودس باعتبارها محاصيل أعلاف رئيسة للإنتاج الحيواني. وعلى الرغم من ذلك التوجه، فإن دراسات تحليل اقتصاديات التكاليف والعوائد والربحية لهذه الأنشطة الإنتاجية، ما زالت محدودة ومن ثم يصعب اتخاذ القرارات عند توجيه الموارد الاقتصادية بين هذه البدائل، ولذلك يستهدف هذا البحث التقويم الاقتصادي لإنتاج محاصيل الأعلاف المذكورة من خلال تحليل هيكل التكاليف الإنتاجية وتقدير دوال التكاليف وتحليل العوائد وتحديد حجم التعادل وحدود الأمان السعرية والإنتاجية، واعتمد على بيانات تم جمعها من بعض المشروعات.

أوضحت نتائج البحث أن تكاليف الطاقة والأسمدة واهتلاك معدات الري والآلات ثم تكاليف الصيانة تعد أهم بنود تكاليف إنتاج الشعير، وأن تكاليف الطاقة والأسمدة والصيانة والبذور تعد من أهم بنود تكاليف إنتاج البرسيم، وأن اهتلاكات معدات الري والآلات ثم الطاقة والأسمدة والصيانة هي أهم بنود تكاليف إنتاج الرودس. كما تبين أن تغيرات كمية الإنتاج تفسر نحو 65-96% من تغيرات التكاليف الإنتاجية لهذه المحاصيل. وقدر صافي العائد على رأس المال المستثمر بنحو 54.46 % للشعير و 23.21% للبرسيم و 2.9 % للرودس.

 

المراجع

المراجع العربية:

الدويـس، عبدالعزيز. إسماعيل، صبحي. (1997). تحليل تكاليف وعوائد أهم محاصيل الأعلاف بالمنطقة الوسطى في المملكة العربية السعودية

الدرازي ، خليل إبراهيم . (2003) . إنتاج الأعلاف الخضراء بمملكة البحرين التكلفة المائية والبدائل المقترحة ..

المدني ، أحمد . وآخرون (1997) . زراعة محاصيل الأعلاف البديلة لمحصول البرسيم ( الجت )، البحرين.

 

المراجع الاجنبية

(Skerman, PJ, and Riveros , F . (1990

Tropical grasses , FAO .RomeL. R. Humphreys and I. J. Partridge.(1995). A Guide to Better Pastures for the Tropics ,Australia.W

McDonald. (1992). Panic grasses for pastures, Austra

عن Jassim Buftain

شاهد أيضاً

مضخات الري Pumps

انواع مضخات الري Types of pumps يوجد أنواع عديدة من المضخات المستخدمة في رفع ماء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *