الرئيسية / مؤتمرات و معارض / معرض البحرين الدولي للحدائق

معرض البحرين الدولي للحدائق

معرض البحرين الدولي للحدائق المزمع إقامته في 22 وحتى 25 فبراير 2018م برعاية كريمة من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وبدعم متواصل من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى، ورئيسة المجلس الاستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي حفظها الله.

حضر المؤتمر الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة الأمين العام للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي حيث أشارت إلى أن شعار معرض البحرين الدولي للحدائق للعام المقبل سيكون «سلامة الأغذية وصحة الإنسان» موضحة أن اختيار هذا الموضوع تأتي لأهميته بالنسبة للمزارعين وللصحة بشكل عام ولمعرفة الأساليب المتبعة لضمان صحة المحاصيل الزراعية حيث يجب على المزارع والمستهلك معرفة شروط الصحة والسلامة للمنتج الغذائي.

وقالت الشيخة مرام «أن معرض البحرين الدولي للحدائق قائم بشكل رئيسي على جهود نادي البحرين للحدائق الذي أنشأ في العام 1965م، وهناك شراكة فاعلة بين الطرفين من خلال المعرض تتمثل في طرح المسابقات وتنظيم زوايا المعرض بشكل يتلاءم وأهمية الفعالية وتقديم المعلومات التي تصب في صلب المعرض.

وعن الدور الكبير لسوق المزارعين، أضافت بأن العام المعرض المنصرم استقبل 19 مزارعا والعام المقبل ستكون المشاركة أكبر من قبل المزارعين، وخاصة بأن هذا المعرض يعد أكبر معرض زراعي في منطقة الخليج العربي.

وأوضحت الأمين العام للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي ان قاعات المعرض ستشمل على قاعة تسويق المنتجات الزراعية كالورود والنباتات والقاعة الثانية تسمى «قاعة الوعي» تضم المؤسسات الرسمية والتعليمية ومؤسسات المجتمع المدني، وستشمل على عرض للخدمات المقدمة من قبل هذه الجهات، وأحدث المشاريع والابتكارات والابداعات الزراعية لافته إلى أنه كان هناك قسم التصميم الذي لاقى إقبالاً كبير في التنافس بين العارضين على التصميم، وسيتم الجمع بين الهدف التجاري والهدف التعليمي في المعرض.

وفي السياق نفسه، أكدت الشيخة مرام بنت عيسي بأنه تم الاستعاضة عن جناح التصميم إلى تطوير جائزة أفضل جناح في المعرض بحيث أنه كان يؤخذ سابقاً «أفضل ثلاثة عارضين في القاعة التجارية والقاعة التعليمية وجناح التصميم» سيتم المقارنة بين العارضين في نفس النشاط على حسب شروط ومعايير موضوعة مسبقاً.

وفي تصريح خاص لوكالة أنباء البحرين )بنا( أوضحت الشيخة مرام بنت عيسي أن المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي تأتي بهدف تنمية القطاع الزراعي في مملكة البحرين باعتبار المملكة بلدا زراعيا، فهذه المبادرة يتم من خلالها دعم المشاريع الزراعية، ومتابعة الحدائق التي سيتم افتتاحها مشيرة الى ان هذه المبادرة هي جهاز لمتابعة كل ما يتعلق بالزراعة وتحقيق واقع زراعي تنموي في مملكة البحرين.

وأضافت بأن هذه المبادرة أصبحت دعماً لمعرض البحرين الدولي للحدائق وأضافت إليه الكثير وخاصة بعد تخصصها في مجال التنمية الزراعية وأصبحت المشاركة لأصحاب المشاريع الزراعية ذات العلاقة أكثر تخصصاً من خلال هذه المبادرة. المعرض فعالية سنوية تنظمها المبادرة والمبادرة تعتبر مظلة ينبثق من تحتها المعرض، وجزء من ميزانية المبادرة مخصص للمعرض.

وأكدت بأن نادي البحرين للحدائق يعد شريك وداعم للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي بحيث أنه مشهود له بعمله في المجال الزراعي منذ عقود مضت وساهم في وصول المعرض لشريحة كبيرة من الناس. وأضافت ان «نادي البحرين للحدائق هو مؤسسة من مؤسسات المجتمع المدني، حيث يستطيع أن يصل لقطاع واسع من أبناء المجتمع البحريني وهو جزء من تاريخ البحرين وصاحبة السمو الشيخة سبيكة بنت إبراهيم حفظها الله هي عضو في النادي» مشيرة الى ان مسابقة النادي السنوية تقام سنوياً من خلال المعرض بحيث يتم دعم الطرفين.

من جهتها أوضحت المهندسة زهرة عبدالملك رئيسة نادي البحرين للحدائق في تصريح لوكالة انباء البحرين ان نادي البحرين للحدائق يعتبر حجر الأساس الذي قام عليه معرض البحرين الدولي للحدائق منوهه الى انه في عام 2003م كان معرضا للزهور والخضراوات، ومنذ العام 2004م أصبح معرض البحرين الدولي للحدائق ونادي البحرين للحدائق يعتبر زاوية رئيسية في المعرض.

وبالنسبة لمشاركة نادي البحرين للحدائق في المعرض، أشارت المهندسة زهرة إلى أن مشاركتهم تتمثل في تنظيم مسابقات لجميع فئات المجتمع، وكل مسابقة تتم وفق معايير وشروط موضوعة من قبل لجنة التحكيم. ومثال على ذلك كأس سمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة طيب الله ثراه، ومسابقات تجارب وتنبع أهميتها من أنها تتم وفق تسخير خامات جديدة وزراعتها في حديقة المتسابق المحلية.

وقالت «هناك مسابقات للعموم ككأس صاحب الجلالة للحدائق المنزلية، وكأس صاحبة السمو للتصوير الفوتوغرافي، وكأس سمو الشيخ عبدالله للبيئة ولا ننسى دورنا المتمثل بتزويد المزارعين وأصحاب الاهتمام بالمعلومات الرئيسية حول الكيفية التي يتم بها العناية بالحدائق وحمايتها من خلال استخدام أفضل الطرق لمكافحة الآفات والحشرات بالشكل الذي يتلاءم مع مناخ مملكة البحرين».

يذكر بأن معرض البحرين الدولي للحدائق يتسم بحضور متميز من قبل كبار الشخصيات والخبراء المختصين والمستثمرين والموردين والمهندسين المعماريين والمهندسين الاستشاريين والاكاديميين المطورين والمهنيين من مختلف القطاعات وطلبة المدارس والجامعات والعديد من الهواة ومحبي الزراعة والمستهلكين كما جذب المعرض خلال السنوات الماضية العديد من العارضين من أوروبا وأمريكا ودول الشرق الأقصى ودول الشرق الأوسط.

عن marwa reda

شاهد أيضاً

زيارة معرض هانوفر

قام وفد من جمعية المهندسين الزراعيين الكويتية الذي ضم  كل من : المهندس/ علي خالد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *