الرئيسية / كلنا امل / المعرض الزراعي الدولي بالكويت 2018

المعرض الزراعي الدولي بالكويت 2018

إن الأهداف الرئيسية من قيام المعارض الدولية الزراعية هي أداة جذب لتعليم الجمهور عن آخر التطورات في المجال وتمنح فرصة دخول للمنافسين الجدد وفسح مجال للشركات الناشئة، وتزدادت تلك الأهمية بسسبب تزايد في طلب حاجيات الحضارة والتقدم. وأيضا هي نقطة تسويق هامة تساعد على الترويج للاعمال والمشاريع والمنتجات المبتكرة والتخصصية. ومثل هذة الفعاليات قد أثبتت نجاحها في العديد من الدول حول العالم وكفائتها العالية في رفع مستوى الوعي ومزود مباشر للمعلومات حول منتجات وأعمال الشركات في الاسواق الاجنبية والاقليمية. في خلال فتره المعرض يقدم الخبراء تجاربهم والاستشارات والتقنيات الناجحة والحلول المناسبة أمام العوائق البيئية التي تعترض مسيرة الانتاج الزراعي. من خلال المعارض لقد نجحت العديد من الشركات الخليجية الزراعية في التوسعة والدخول إلى الأسواق الأجنبية العالمية وذلك بفضل قدرتها التنافسية من حيث الأسعار وجودة المنتجات والخدمات وتلبية لمطابقة المعايير الدولية بالشكل المثالي.

ومما لا شك فيه ومن واقع الخبرة، يعتبر قيام معرض زراعي بالكويت سيؤثر إيجابا على الانشطة الزراعية وتحفيز القطاع الخاص، وتساهم فعاليات المعرض بالمردود الاقتصادي وفرصة مثالية للمتخصصين والشركات المحلية وأرض خصبة للتبادل التجاري الحر وملتقى رواد العمل الزراعي في مختلف الأنشطة الزراعية.

وتؤكد جمعية المهندسين الزراعيين الاهتمام بالتعاون المشترك وتقديم الدعم من المؤسسات المحلية، والتشجيع على الحضور ومشاركة العديد من الدول المهتمة في مجال تقنيات عالم الزراعة الحديثة هو الطريق الناجح الذي يسهم في تعزيز التوسع الزراعي ومضاعفة الانتاج، وكسب البيانات والمعلومات التسويقية، ووسيلة مناسبة لتبادل الخبرات مع دول العالم وتشجيع الاستثمارات الزراعية بالكويت، وله دور مهم على الشراكة بين القطاع الحكومي والخاص.

ونشير هنا بأن آخر معرض زراعي على مستوى الدولة تم افتتاحه بما يقارب قبل عقدين من الزمن، وكانت المعارض الزراعية السنوية من أهم المعارض في الكويت ينتظرها المهتمون بشغف، وتعتبر من الفرص الجيدة ونقطة التقاء وتعارف بين المهندسين الزراعيين في الكويت مع المهندسيين الزراعيين من الدول المشاركة.

من خلال هذه الفعالية تبث الثقافة الزراعية للمواطنين، وكانوا يترقبون ويتهافتون ويحرصون للمشاركة فيها كل سنة، ومؤسسات الدولة المختلفة كانت تحرص دائما على المشاركة بالمعرض وتدعمه عينيا وماديا، ودلالات نجاح هذة المعارض يلاحظ بوجود حركة زراعية نشطة ومشاريع زراعية رائجة في البلاد في ذاك الوقت، وكانت وزارة التربية تبعث طلبة المدارس وتحثهم لزيارة المعرض ويعتبر من ضمن أنشطتها السنوية، وإقامة المعرض الزراعي على رأس اهتمامات المسؤولين في الدولة، وأيضا وسائل الإعلام دورها رائد في دعم وإبراز الفعاليات.

وفي الوقت الحالي أصبح إقامة معرض زراعي في الكويت ذات أهمية قصوى مع توجه الدولة نحو خطة الأمن الغذائي المستدامة، وهذا سوف يساهم في إحداث التنمية والتطور وتشجيع الاستثمار الزراعي وفخر ورفع من سمعة الكويت.

لذلك تناشد جمعية المهندسين الزراعيين الجميع وعلى كافة المستويات الحكومية والأهلية لدعم معرض الكويت الزراعي الدولي الذي سوف يقام على أرض الكويت في شهر سبتمبر 2018 في أرض المعارض بمشرف.

عن marwa reda

شاهد أيضاً

المجلس البلدي والوفد الروسي

عيد الفطر المبارك   تتقدم جمعية المهندسين الزراعيين إلى كافة إخوانا المهندسين الزراعيين، ونهنئ الجميع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *