أسماك الزينة

تربية أسماك الزينة

هواية تربية أسماك الزينة تعتبر وسيلة لتخفيف الضغط النفسي عن الإنسان بعد يوم كامل من التعب والإجهاد حيث تعطيه نوعاً من الهدوء النفسي والسرور بالإضافة إلى إمكانية استثمارها كمشروع صغير يحقق دخلاً معقولاً وهناك عدة قواعد أساسية يجب الإلتزام بها عند تربية أسماك الزينة.

القواعد الأساسية لتربية أسماك الزينة :

1 – يجب تصميم أحواض تربية أسماك الزينة بحيث تختلف أبعادها حسب المكان المخصص له، فالحوض المثالى

للمبتدئين يسع حوالى (25 – 100 لتر ماء) وتكون أبعادها (40x 20x 30 سم) وللمحترفين يسع الحوض حوالى (250-300 لتر ماء) وأبعاده ( 60 x25 x 30 سم) ويفضل ترك مسافة من 5 – 10 سم من سطح المياه والحافة العليا للحوض ويفضل أن تكون الأحواض في مكان هادئ وبعيداً عن ضوء الشمس والتيارات الهوائية ويكون للحوض غطاء من البلاستيك لمنع قفز الأسماك من الحوض ويزين قاع الحوض بمواد كثيرة منها الحصي والرمل والأحجار والجذور والنباتات وغيرها بحجم 1-3 سم وأن تكون الإضاءة من أعلى الحوض فهى ضرورية للأسماك وللنباتات التى بالحوض.

2 – لابد من وجود فلتر لتنقية المياه الموجودة بالحوض من مخلفات الأسماك وبقايا الغذاء ويعمل هذا الفلتر أيضاً على تقليب المياه لزيادة محتواها من الأكسجين.

3 – وجود طلمبة الهواء لتهوية ماء الحوض وتوصل بالخراطيم وفي نهايتها الكريات التى توزع الهواء لزيادة محتوى الأكسجين بالحوض.

4 – وجود أدوات للنظافة مثل الخرطوم لعمل سيفون لمياه الحوض غير النظيفة وإستبدالها.

5 – الكثافة المناسبة للأسماك في الحوض بمعدل سمكة واحدة لكل لتر ماء فالحوض ذو الحجم ( 25 – 100 لتر ماء) تربي فيه من ( 25 – 100 سمكة).

6 – أفضل ميعاد للحصول على الزريعة وبدء التربية خلال الربيع ( مارس – مايو ) بماء نظيف واستخدام المساحة وهى مصنوعة من الكاوتشوك لتنظيف زجاج الحوض ثم الشبكة التى يتم بها نقل الأسماك من حوض لأخر.

7 – تغذية أسماك الزينة: وهى متوفرة في محلات بيع أسماك الزينة وهى إما أغذية جافة وأخرى طرية:

والجافة: مثل مسحوق البقسماط – مسحوق صفار البيض المجفف – مسحوق اللبن منزوع الدسم – مسحوق الجمبرى أو الكابوريا ومسحوق الخضروات المجففة وغيرها.

والأغذية الطرية أغذية حيوانية: مثل الديدان والحشرات أو أغذية حيوانية مجمدة ويمكن أن تكون أغذية خضراء مثل أوراق الخس والسبانخ وأوراق الكرنب بعد طبخه ويجب مراعاة بعض القواعد التالية عند تغذية الأسماك مثل التغذية على وجبات متنوعة وبكميات صغيرة وعلى فترات منتظمة ويفضل سرعة تنظيف الحوض من مخلفات الغذاء قبل أن تتعفن ويفضل أيضاً صيام الأسماك يوم في الأسبوع للتخلص من الفضلات وأن تثبت مواعيد التغذية لكى تتعود عليها الأسماك.

8 – أمراض أسماك الزينة وعلاجها: التعرف على الأسماك المريضة من خلال بعض الظواهر والعلامات وأهما وجود *تغير في لون المياه

پ إنبعاث رائحة غير عادية

پ  حدوث حركة سريعة وعصبية للأسماك داخل الحوض

پ طفو الأسماك إلى السطح ومحاولة استنشاق الهواء الجوى

پ تقوم الأسماك بحك جسمها بالنباتات أو الصخور الموجودة بالحوض

پ محاولة القفز من الماء خارج الحوض

پ فقدان الأسماك للشهية.

 

الوقاية من الأمراض:

لابد من الوقاية والعلاج من الأمراض عن طريق شراء أسماك سليمة من مصدر موثوق به وإذا ظهر المرض فلابد العلاج بحمام فورمالين بتركيز 37 % بمعدل 0.4مللي / لتر لمدة ساعة ويكرر هذا الحمام لمدة 3 أيام لمدة اسبوع أو يمكن العلاج بحمام ملح بتركيز 1 – 3 جرام / لتر ماء أو العلاج بالمضادات الحيوية مثل الأوكسي تتراسيان أو التيراميسين أو بإستخدام برمنجنات البوتاسيوم أو أزرق الميثيلين وكل نوع من هذه الأدوية يعالج نوع معين من الأمراض.

وتغير مياه الحوض بإستمرار بمياه نظيفة وعمل أغذية متنوعة ومتزنة وتهوية الحوض بإستمرار عن طريق التخلص من الفضلات وعدم تعرض الأسماك للمس المباشر باليد وكذلك عدم زيادة أعداد الأسماك بالحوض تحت العدد المطلوب.

أنواع الأسماك:

ينصح بتربية الأنواع المسالمة من الأسماك ويمكن تربيتها معاً في نفس الحوض وهى: الجورامى – الراسبور – السمكة الذهبية – المولى – التترانيون – السيف – البارابوا – الكالى – الجوى – سمكة الأنجل وأهما الشراعيية والملائكية السوداء.

ويجب مراعاة الأتى عند شراء الأسماك ونقل الزريعة:

– أن تكون الأسماك ذات حيوية ونشاط وخالية من الأمراض.

– أن تكون من مصدر موثوق به.

– يجب تقدير المسافة بين محل البيع والمنزل.

– معرفة درجة الحرارة خارج المحل والعمل على توفير الظروف المناسبة للأسماك خلال النقل بحيث تكون الظروف البيئية قريبة من ظروف بيئة الأسماك التى كانت تعيش فيها عند البائع .

– عند النقل في الشتاء يفضل وضع كيس الأسماك المشتراه داخل صندوق مغلق من الداخل بشرائح الفوم الصناعى لحفظ درجة حرارة المياه داخل الكيس.

– يراعى أن يكون حجم الكيس مناسباً لحجم الأسماك مع مراعاة أن تكون كمية المياه داخل الكيس ربع الحجم وأن يكون الهواء داخل الكيس ثلاثة أرباع الحجم.

– عند الوصول إلى المنزل يجب وضع كيس الأسماك وهو مغلق داخل مياه الحوض لمدة لا تقل عن 15 دقيقة لأقلمة الأسماك داخل الكيس على درجة حرارة مياه الحوض.

–         يراعى عدم خروج الأسماك من الكيس بقلبه مباشرة ولكن يتم فتح الكيس برفق ويسمح بدخول ماء الحوض إلى الكيس حتى يصل إلى نصف حجم الكيس وذلك لحدوث أقلمة للأسماك ويترك الكيس مغموراً في الحوض لمدة عشر دقائق حتى تخرج الأسماك منه إلى الحوض.

بعض امراض الاسماك:

–  بقع بيضاء:

انه مرض شائع لدى الاسماك ويسبب موتها ايضا ، انه ناجم عن طفيليات في الماء تؤدي الى تكون بقع بيضاء على كل جسم السمكة وزعانفها وخياشيمها ..

وتسبب هذه البقع اهتياج السمكة لدرجة تدفعها الى حك جسمها على الحجارة او الاشياء الاخرى الموجودة في الحوض.ثمة عقار اسمه الملكيت الاخضر يستخدم لمعالجة هذه الحالة، وهو متوفر في كل المحلات المتخصصه في بيع الاسماك.وهو يوضع في الماء(كبسولة واحدة) لمدة عشرة ايام تقريبا ثم يتم تغيير ماء الحوض .

– تعفن الزعانف:

انه التهاب جرثومي للزعانف ، يميل الى تاكلها، والواقع ان العلاجات الملائمه، مثل حمامات الملح ، او العلاج المضاد للجراثيم الذي يمكن شراؤه من اي بيطري ، كفيلة بحل المشكلة ولكن لابد من الانتباه جيدا الى نوعية المياه،واعلم ان الزعانف المصابة تستطيع استرداد عافيتها ببطء بعد القضاء على الالتهاب .

– الاستسقاء:

انه انتفاخ في الجسم قد يتطور الى مرحلة تصبح فيها الحراشف منتصبه نتيجة الضغط الكبير المتراكم ، ويمكن ان يعزى ذلك الى عدة اسباب ، مثل مرض القلب او الاورام البطنيه ، ولكن يشكل دليلا خطيرا على المرض ، وقد تموت الاسماك فور ظهور المرض.

نصائح هامة:

هناك بعض الأخطاء التي يقع بها الهواة المبتدئين ومنها:

-غسل الحوض بالماء والصابون كما نعرف جميعنا أن الصابون والمنظفات من المواد الكيمائية وكلها مواد قاتلة للأسماك ويجب عليك غسل الحوض بالماء فقط .

-عدم وضع أي شئ معدني في الحوض لان المواد المنحل من المعدن ذات اثر سام للأسماك لذلك استخدم المواد البلاستكية أو الزجاجية.

– عدم إمساك السمكة باليد حتى لا تؤثر على المادة المخاطية المحيطة بها والتي تحميها من الميكروبات ويجب استخدام شبكة خاصة لذلك الغرض .

-عدم إلقاء السمكة بالحوض مباشرة بعد الشراء لانك قد نقلتها بشكل مفاجئ من بيئة إلى أخرى فاختلفت درجة الحرارة مما يعرضها للموت المفاجأ وعليك وضع الكيس الذي به السمكة لمدة خمس دقائق تقريبا وبعد ذلك افتح الكيس واخلط ماء الحوض مع الماء الذي داخل الكيس حتى تتعادل درجة حرارة الماء في الكيس مع الماء في الحوض وبعد إذن أطلق السمك وانت مطمئن البال.

– عند ملئ الماء من الصنبور يجب عليك أن تترك الحوض لمدة أربع وعشرون ساعة ولا تضع به إي سمكة لانك بهذه العملية تطرد مادة الكلورين الموجودة كما نعلم في مياه الشرب وهي ماده ضارة للأسماك ويطلق عليها اسما أخر وهو الكلور وهناك أيضا دواء يباع في متاجر اسماك الزينة لطرد هذه المادة وهو متوفر تقريبا عند أكثر المتاجر.

– عدم إطعام السمك للأكل بكميات كبيرة حتى لا يتساقط أسفل الحوض مما يعرض المياه للعفن وتعرض الأسماك للتسمم.

– تبديل ربع ماء الحوض كل أسبوعين للتجديد الماء وتجديد الأوكسجين وتجديد المواد العضوية في الماء غسل فلتر الحوض كل أسبوع على الأقل ولكن تأكد بغسله جيدا بالماء الساخن حتى تقتل كل الميكروبات والجراثيم الموجودة به .

– طريقة حساب سعة الحوض باليترات اضرب الطول في العرض في الارتفاع واقسم على ألف سوف تعرف بهذه الطريقة حوضك كم لتر من الماء به

تكاثر الاسماك:

كثير من هواة تربية اسماك الزينة يعشقون تفريخ أسماكهم ولهؤلاء نوضح بشيء من التفصيل كيفية تفريخ هذه الأسماك تعد خواص الماء أهم عامل مؤثر في عملية التفريخ في أحواض الزينة وذلك حسب درجة يسر أو عسر الماء والسبب في هذا يرجع إلى إن لكل نوع من الأسماك خواصا مائيا وظروفا بيئية لايتم التكاثر إلا إذا توافرت وعند استخدام ماء الصنبور في تربية الأسماك وتفريخها فيجب تخليصه من الكلور الموجود وذلك إضافة ماده معينة تباع في محلات اسماك الزينة أو ترك الماء لمدة أربع وعشرون ساعة في الحوض معرضا للهواء حيث يخرج الكلور بذلك من الماء إلى الهواء

 

العوامل التى تؤثر في عملية التفريخ:

درجة حرارة الماء

من المعتاد والمعروف لمربي اسماك الزينة أن أحواض التفريخ يجب أن تحتوي على ماء أكثر دفئا بدرجة قليلة من ماء التربية فمثلا إذا كانت درجة حرارة أحواض التربية خمس وعشرون درجة مئوية فانه يجب أن تكون درجة حرارة التفريخ حوالي سبع وعشرون إلى ثلاثون درجة مئوية

درجة التهوية:

تعمل التهوية على زيادة معدل التفريخ وإسراع العملية ذاتها كما تقلل من فرصة إصابة البيض ببعض الإمراض خاصة الأمراض الفطرية لذلك يجب أن يزيد معدل التهوية عن المعدل الطبيعي في أثناء فترة التفريخ

زمن التكاثر:

من الظواهر الجديرة بالذكر أن بعض الأسماك تتزاوج في وقت معين من السنة دون وقت آخر وذلك في البيئة الطبيعية فإذا وضعت هذه الأسماك في حوض الزينة فأنها غالبا ما تفضل التزاوج عند الوقت المماثل لذلك والمتوفر في البيئة الطبيعية ومره أخرى نكرر يجب أن يكون المربي ملما ببعض المعلومات عن السمك المراد تفريخها

أماكن التمويه والاختباء:

لكي تنجح عملية التكاثر لابد من توافر وسط معين تتم فيه هذه العملية وتعد النباتات المائية الطبيعية أو الصناعية وننصح بالطبيعية الوسط الامثل في هذا الشأن إذا تعد المكان المناسب للاختباء وحفظ البيض كما توجد أيضا بعض البدائل مثل ألياف النخيل والألياف الصناعية حيث يتم وضع البيض عليها واستقبال الأطفال كما أن بعض الفخار والأشكال البلاستكية تعد وسطا مناسبا جدا لتزاوج بعض الأسماك

الاسماك الولودة:

من المعروف للعامة أن الأسماك تبيض ولا تلد ورغم صحة هذا العرف فان بعض الأسماك تلد حيث يقوم الذكر بتلقيح البويضات داخل الأنثى ثم ينمو الجنين وبعد مرحلة اكتماله ينزل كامل النمو ومن أنواع الأسماك الولود:

البلاتي-  الجو بي- المولي بانواعه –  سوردتيل.

– ويجب على مربي اسماك الزينة أن يدرك أن معظم الأسماك الولوده تفترس صغارها لذلك لابد من عزل الصغار عن الإباء ويتم ذلك عن طريق الحاضنة وهي عبارة عن قطعه بلاستيكية مستطيلة الشكل مقسما إلى قسمين وتوضع الأنثى في القسم الأعلى وعندما تلد ينزل الصغار إلى الجزء السفلي ولا تستطيع ألام افتراسها أو أن يكون هناك زرع كثيف في الحوض وأماكن اختباء كثيرة كجذوع الخشب يختبأ بها السمك الصغيرة وهذه النوعية من الأسماك غزيرة الإنتاج وننصح كل جديد بهذه الهواية البدأ منها لأنها مسلية وذات إنتاج جيد.

الاسماك البيوضة:

تضع الأسماك البيوضه عددا من البيض يختلف باختلاف نوع وحجم وعمر السمكة وهذا البيض صغير جدا وشفاف في معظم الأحيان مما يصعب معه التعرف علية وكثيرا ما يحدث أن يتخلص المربي من البيض ويلغي به خارج الحوض مع الفضلات في أثناء تنظيف قاع الحوض وفي معظم الأحيان يتم وضع البيض على دفعات وقد يظن المربي أن عملية وضع البيض قد تمت علما انه ربما بقي العديد من الدفعات تنتظر دورها وتتم عملية وضع البيض عندما نلاحظ أن الذكر قد فقد الرغبة في أنثاه وأصبح بعيدا عنها وتتم عملية فقس البيض خلال أربع وعشرون إلى ثمان وعشرون ساعة ومن الأسماك التي تبيض:

السمكة الذهبية جولد فيش-  واسماك النيون تيترا – واسماك الديسكاس – واسماك الاوسكار – واسماك السيكلد؛ وهناك أنواع أخرى كثيرة.

المصدر/ منتدى علم الأحياء المائية – مجلةعالم اسماك

عن marwa reda

شاهد أيضاً

اسمــاك المبروك كبير الرأس

خليفة تاريخية   بدأ إستزراع المبروك كبير الرأس أولا في المناطق على امتداد نهر يانج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *